كيفية حظر بريد الكتروني غير مرغوب في آوتلوك

حظر بريد الكتروني في آوتلوكحظر بريد الكتروني في آوتلوك

مُعظمنا يصلهُ يومياً على البريد الإلكتروني آوتلوك عديد رسائل السبام المخادعة والرسائل التسويقية غير المرغوبة التي تملأ البريد الوارد. ولحل هذه المشكلة لا بدَّ من حظر كل عنوان بريد الكتروني غير مرغوب وفلترة الرسائل الواردة لما يهمنا فقط وحذف الرسائل الأخرى.

توجد عدة طرق لفلترة البريد الإلكتروني الوارد في آوتلوك وحظر ما هو غير مرغوب. وسنغطي الآن طريقتين، الأولى حظر مرسل ما من إرسال بريد الكتروني إليك، بينما الثانية حظر أي رسالة بريد الكتروني قد يُعتقد أنّها غير مرغوبة.

 حظر مرسل وعنوان بريد الكتروني من مراسلتك مرة أخرى:

افتح آوتلوك وانتقل إلى علامة التبويب الرئيسية ‘Home’.

حظر بريد الكتروني

انقر بزر الماوس الأيمن على رسالة المرسل الذي تريد حظره واختر Junk.

ضبط إعدادات آوتلوك

انقر على حظر المرسل “Block Sender” لفلترة جميع الرسائل التي يرسلها هذا الشخص مستقبلاً وإضافتها إلى مجلد البريد غير الهام.

حظر ايميل

والطريقة الثانية: الضبط التلقائي للرسائل غير المرغوبة وحظرها:

انتقل إلى أيقونة Junk ومن ثمَّ خيارات البريد غير الهام “Junk E-mail Options“.

تصفية البريد الالكتروني

حدد الإعدادات من القائمة بما يناسبك وتعتقد أنّه المستوى الملائم لك لترشيح وفلترة الرسائل الغير مرغوبة، وانقر على موافق عند الانتهاء.

فلترة رسائل البريد الواردة

ويجب التحذير أنَّ الاعدادات الصارمة في القائمة أعلاه تعني أنَّ بعض رسائل البريد الإلكتروني الواردة الشرعية ستتحول إلى مجلد الرسائل الغير مهمة.

ولكن يوجد حل باختيار تبويب المرسلون الموثوقون “Safe Senders” ثمَّ نختر إضافة ونضيف عناوين البريد الإلكتروني التي تهمنا وتصلنا منها رسائل سليمة ومفيدة وبالتالي لن يتم حظر أي رسالة منها.

استخدام آوتلوك

وحدد خيار ثق برسائل البريد الإلكتروني من جهات الاتصال لدي “Also trust email from my Contacts” و كذلك خيار أضف تلقائياً الأشخاص الذين أراسلهم بالبريد الإلكتروني إلى قائمة المرسلين الموثوقين “Automatically add people I email to the Safe Senders list” واضغط موافق.

تعلم استخدام آوتلوك

وهكذا نكون انتهينا من ضبط إعدادات بريد آوتلوك فيما يخص حظر بعض المرسلين ورسائل البريد الالكتروني الغير مرغوبة.

Ali Qa
الكاتبAli Qa
مهندس اتصالات، محرر ومترجم مقالات تقنية وسلاسل ومشاريع تعليمية ومقدم خدمات على منصات العمل الحر.