ما الفرق بين أقراص التخزين HDD و SSD على حاسبك؟ مقارنة شاملة

ما الفرق بين أقراص التخزين HDD و SSD على حاسبك؟ مقارنة شاملةأقراص التخزين ما الفرق بين أقراص التخزين HDD و SSD على حاسبك؟ مقارنة شاملةHDD و SSD

هل ترغب بالتخزين الوفير والسعر الجيد! أم أنك تفضل الأسرع والأكثر أماناً! نقدم لكم في هذه المراجعة الشاملة الفرق بين أقراص التخزين HDD و SSD.

تاريخ أقراص التخزين HDD وSSD:

قرص التخزين الصلب للكمبيوتر أو الحاسب HDD أصبح موحد ضمن قياس 2.5 انش منذ أوائل 1980، ثم أتت نماذج 3.5 انش للكمبيوترات و2.5 انش لأجهزة Notebook. أقراص التخزين هذه بشكلٍ عام لها قدرات تخزين أعظمية تصل حتى 10 تيرابايت في نموذج 3.5 انش و4 تيرابايت في نموذج 2.5 انش.

ثمَّ جاء لنا أول قرص تخزين SSD في 2007، وازدادت امكانياته حتى أصبح موحد بنموذج 2.5 انش. وحالياً السعة العظمى له تصل حتى 4 تيرابايت، لكن يوجد اصدار 16 تيرابايت أُصدر مؤخراً من قبل سامسونج.

طرفيات وأنواع الكابلات أيضاً تطورت مع الأيام ولكنها كانت تقوم بذات الوظيفة وهي وصل قرص التخزين إلى اللوحة الأم حيث يمكن معالجة بياناتك، وفي هذه الأيام أقراص التخزين (HDD) تستخدم طرفيات SATA في حين أنَّ بعضها (SSD) يستخدم الطرفيات الأسرع PCIe.


توضيح لمفهوم أقراص التخزين HDD و SSD:

قرص التخزين الصلب التقليدي HDD (hard disk drive) هو تخزين أساسي لا يدعو للقلق في الحاسب. حيثُ أنَّ المعلومات التي عليه لا تذهب بعيداً عندما تقوم بإطفاء النظام كما يحدث مع البيانات المخزنة على RAM. الأقراص الصلبة HDD هي أساساً مكونة من اسطوانة معدنية مع غطاء مغناطيسي يقوم بتخزين بياناتك. رأس الكتابة والقراءة على الذراع يصل إلى البيانات بينما تدور الاسطوانة.

أقراص تخزين SSD (solid-state drive) تقوم بجميع وظائف الأقراص الصلبة HDD، لكن البيانات تخزن على رقائق ذاكرة فلاش مترابطة تحفظ البيانات حتى عند عدم وجود طاقة. الرقاقات يمكن أن تثبت إمّا بشكل دائم على اللوحة الأم كما هو الحال في بعض الحواسيب المحمولة أو على بطاقة بطرفيات PCIe (PCI Express PCIe). وإنَّ رقاقات الذاكرة هذه هي من نوع مختلف عن ذواكر USB، وهي أسرع وأكثر موثوقية وأكثر تكلفة.


الميزات والسلبيات

كل من SSD والأقراص الصلبة HDD تقوم بنفس المهمة: تمهد النظام وتخزن التطبيقات والملفات الشخصية. لكن كل نوع من أقراص التخزين هذه يملك ميزاته الفريدة.

السعر:  قرص التخزين SSD أكثر تكلفة من الأقراص الصلبة HDD من حيث عدد الدولارات مقابل سعة التخزين. وكمثال قرص صلب HDD بقياس 2.5 انش بسعة 1 تيرابايت داخلي سعره تقريباً 50$، لكن بالنسبة إلى SSD ذو نفس القدرات والسعة ومن ذات المصنع يبدأ بسعر 220$. ذلك يعني بما أن الأقراص الصلبة HDD أقل تكلفة حتى المستقبل القريب لأنها تستخدم تقنية أقدم.

الحد الأقصى والشائع لسعة التخزين: على الرغم من أن وحدات SSD وصلت حتى 4 تيرابايت إلا أنّها تبقى نادرة ومكلفة. وفي حين أن 500 جيجابايت هي سعة مقبولة لقرص صلب HDD أساسي في حواسيب 2016، إلا أنَّ هذه السعة تنخفض الى 128 جيجابايت بالنسبة للحواسيب بأنظمة SSD بسبب السعر المرتفع لها.

وقد وجدنا أنَّ بعض الحواسيب الحديثة تقدم قرص تخزين أساسي HDD بسعة كبيرة وقرص تخزين ثانوي SSD بسعة صغيرة. ويمكن لمستخدمي الوسائط المتعددة ذات الحجم الكبير والذين يرغبون بأقراص SSD استخدام احدى خدمات التخزين السحابي المجانية أو المنخفضة الثمن.

السرعة: وهنا تتألق SSD. أجهزة الحواسيب المزودة بأقراص SSD تشغِّل النظام خلال ثواني. بينما الأقراص الصلبة HDD تتطلب زمن أطول لتشغيل النظام، وأيضاً هي أبطئ من SSD في الاستخدام العادي. أجهزة الحواسيب أو الماك المزودة بقرص SSD تعتبر أسرع في الإقلاع وتشغِّل التطبيقات بشكل أسرع وأفضل، ونقل الملفات بواسطتها أسرع أيضاً.

التجزئة: بسبب سطوح التسجيل الاسطوانية فإن الأقراص الصلبة HDD تعمل بشكل أفضل مع الملفات الكبيرة التي يتم وضعها في كتل متجاورة. بهذه الطريقة يمكن لرأس القرص المتحرك أن يبدأ وينهي قراءته في حركة واحدة مستمرة. لكن عندما تُملأ الأقراص الصلبة تقريباً فإن الملفات الكبيرة يمكن أن تصبح منتشرة في كامل أنحاء القرص، وهذا ما يسبب مشكلة التجزئة.

خوارزميات القراءة والكتابة تم تطويرها إلى درجة التقليل من هذا التأثير، لكن الأقراص الصلبة HDD لاتزال تتعرض للتجزئة. أقراص SSD لا يمكن أن تتعرض لهذه المشكلة بسبب عدم وجود رأس قراءة فيزيائي حيث أنَّ البيانات يمكن أن تسجل في أي مكان. ولهذا السبب فإن SSD أسرع.

المتانة:  SSD لا تملك أجزاء متحركة، فهي أكثر امكانية لأن تبقي بياناتك أمنة في حال أوقعت حقيبة حاسبك أو في حال تعرض النظام لهزّة بسيطة أثناء التشغيل. معظم الأقراص الصلبة HDD توقف رؤوس القراءة والكتابة الخاصة بها عند إطفاء النظام ولكنها تبقى تُحلِّق فوق القرص ببضعة نانومترات أثناء تشغيله. إن كنت صعب مع معداتك ولا تحفظها جيداً ننصح بـأقراص SSD.

التوافر: الأقراص الصلبة أكثر توافر في الأنظمة القديمة، لكن SSD تصبح أكثر توافر في الحواسيب المحمولة المصدرة حديثاً.

قائمة المنتجات من معظم الشركات المعروفة تميل لأن تفضل نماذج الأقراص الصلبة HDD على SSD بسبب رخصها لكن فعلياً أصبحنا نرى حواسيب بأقراص تخزين SSD بسعة 128 و 256 و512 جيجابايت.

عوامل الشكل: بسبب أن أقراص HDD تعتمد على الأقراص الاسطوانية فهناك حدود لصغر الحجم الذي يمكن أن تصنَّع به. سابقاً كان هناك مبادرة لصنع أقراص صلبة HDD اسطوانية بقياس 1.8 انش لكن هذا توقف عند سعة 320 جيجابايت فقط.

أقراص SSD ليس لها هذا الحد لذا بإمكانها أن تتقلص مع مرور الوقت. وهي متاحة بحجم 2.5 انش في الحواسيب المحمولة لكن هذا فقط لتناسب حجمه. فعندما تبدأ الحواسيب المحمولة بتقليل حجمها والأجهزة اللوحية بالتحول لمنصات ويب فإنك ستبدأ برؤية الاعتماد على أقراص SSD أكثر.

الضجيج: حتى أكثر الأقراص الصلبة HDD هدوءً سوف تصدر القليل من الضجيج عندما تعمل بسبب دوران القرص الاسطواني أو نتيجة حركة ذراع القراءة، وإنّ القرص الصلب HDD الأسرع سينتج المزيد من الضجة. بينما SSD عملياً لا تنتج أي ضجة لأنّها ليست ميكانيكية.



الخلاصة:

محركات الأقراص الصلبة HDD فازت بالنسبة إلى السعر والسعة والتوافر بينما SSD تعمل بشكل أفضل إن كانت السرعة وعوامل الشكل والضجيج والتجزئة هي عوامل مهمة بالنسبة لك. وهنا نؤكد إن لم يكن السعر والسعة مشكلة بالنسبة لكم فإن SSD تفوز بتفوق كبير وهذا الجدول يبين تفاصيل ما نقصد:

يفضل استخدام HDD بالنسبة إلى: مستخدمي الوسائط والتنزيل الكثيف من الانترنت، المشترين ذو الميزانية المحدودة، فناني الرسوم ومحرري الصور والفيديو ومحترفي البرامج الهندسية الضخمة، المستخدمين العاديين
يفضل استخدام SSD بالنسبة إلى: كل من يحتاج متطلبات السرعة في العمل وتشغيل التطبيقات، فناني الرسوم ومحرري الصور والفيديو ومحترفي البرامج الهندسية الضخمة هم أيضاً بحاجة الى سرعة SSD ( هم بحاجة إلى نظام مزدوج)، مهندسي الصوت والموسيقى

 

ملاحظة: في الأنظمة مزدوجة القرص والتخزين الداخلي المصنعون يقومون بتثبيت قرص SSD أساسي صغير من أجل تشغيل النظام (قرص  C) ويضيفون قرص صلب HDD من أجل تخزين الملفات (قرص D,E).  وهذا ما لاحظناه في مراجعاتنا السابقة لبعض الحواسيب المحمولة الحديثة

 

Ali Qa
الكاتبAli Qa
مهندس اتصالات، محرر ومترجم مقالات تقنية