الجمعة, أبريل 16, 2021
بلاي ستيشن 4

33 لعبة على بلاي ستيشن 4 يجب أن تتواجد في مكتبتك

بلاي ستيشن 4

هذا المقال يضم 33 لعبة على بلاي ستيشن 4 تقدم أفضل تجربة لعب حتى هذه اللحظة ..

بلاي ستيشن 4 يحتوي على مجموعة من أفضل ألعاب العصر الحالي، سواءً الألعاب الحصرية المميزة أو بعض الألعاب الرائعة من كبار ناشري الألعاب حول العالم.

إذا كان لديك مبلغًا معينًا من المال تنوي إنفاقه في شراء لعبة على بلاي ستيشن 4 فنحن هنا نقدم لك 33 لعبة على بلاي ستيشن 4 تستحق ثمنها الكامل، وجميعها ألعاب تستحق الوقت الذي تمضيه فيها.

هذه الألعاب ستقدم لك تجربة جديدة وممتعة، وبعيدة عن التكرار والملل الذي قد يصيبك بعد فترة من تشغيل اللعبة.

قمنا بتقسيم الترشحيات في هذه القائمة وفقاً لأنواع مختلفة حتى تناسب كافة أذاوق اللاعبين وبالتالي قمنا باستثناء بعض الألعاب الرائعة فعلاً في بعض التصنيفات حتى لا تطول القائمة أكثر من ذلك.

لكي أكون واضحاً قد تجد في هذه القائمة ألعاب غير مناسبة لك، فالقائمة تضم مجموعة ألعاب من مختلف الأنواع وبالتالي عليك الاختيار من هذه القائمة حسب تفضيلاتك فقط.

33 لعبة على بلاي ستيشن 4 يجب أن تتواجد في مكتبتك


عندما أبدأ ترشيحاتي حول نوع معيّن من الفن، مثل المسلسلات أو الأفلام أو الألعاب، أحب أن أتطرّق في البداية لقسم الخيال.

ألعاب بلاي ستيشن 4 تستطيع بناء عوالم خيالية كاملة من الصفر، تحتوي على شخصيات وقارات وكائنات أسطورية وقوى خارقة، والعديد من الأشياء المختلفة التي سوف تجعلك تنفصل تمامًا عن الواقع، وتعيش في عالم كامل لم تكن تحلم بأن تشاهده ولو سافرت حول الأرض ملايين المرات.

لعبة God Of War

لعبة على بلاي ستيشن 4

God Of War هي أكثر ألعاب الآكشن عمقًا وإثارة حتّى الآن، ويمكن اعتبارها اللعبة التي اقتربت من الكمال، حيث أنها تحتوي على نظام قتال مثير، موسيقى ساحرة، ورسومات وتصاميم مبهرة، واخراج عبقري.

أنت تلعب دور أب مع ابنه في عالم الآلهة الإسكندنافية، وهي أرض موحشة يسكنها العديد من الوحوش الشرسة والمحاربين. يعيش Kratos الأب من أجل غرض جديد، وهو تعليم إبنه Atreus الموجود بجانبه كيفية البقاء على قيد الحياة في عالم كهذا.

هناك اهتمام بالغ بتقديم هذه الأساطير في صورة عالم مفعم بالحيوية والجمال، عالم تملؤه التفاصيل الصغيرة، ويمكنك خلال اللعبة ملاحظة هذه التفاصيل التي تضفي قدرًا من الجمال، وأيضًا العمق إلى عالم اللعبة. سترى العديد من اللوحات الساحرة والرمزية التي تشير إلى أحداث حقيقية داخل اللعبة، وتمنحك المزيد من الرؤية حول ما في قلوب الشخصيات وعقلهم في لحظات صمتهم.

القصة التي تعرضها اللعبة -قصة الأب والإبن- مناسبة لجميع الأعمار والأذواق، لا يمكنني أن أتخيل شخص لم يمر بفترة المراهقة التي كان يمر بها Atreus مع أبيه، أو العكس، أنه أصبح أبًا يواجه المشاكل والمشاحنات مع ابنه الصغير.

لعبة متكاملة مناسبة لجميع اللاعبين، ولهذا أضعها أعلى هذه القائمة الترشيحات، وهي بالنسبة للبعض أفضل لعبة على بلاي ستيشن 4 إطلاقاً.

لعبة Marvel’s Spider-Man

لعبة على بلاي ستيشن 4

في الحقيقة عالم اللعبة ليس خياليًا تمامًا، حيث أن جميع أحداث اللعبة تدور في نسخة رقمية من مدينة نيويورك، لكن المختلف هنا هو أن معظم شخصيات اللعبة ليسوا أشخاصًا عاديين، بل لديهم قوى خارقة تميزهم عن غيرهم في المجتمع.

السحر في هذه اللعبة يكمن في شخصية البطل نفسه، بيتر باركر -أو سبايدر مان- تتجمع فيه العديد من الصفات التي سوف تجعلك تشعر كأن اللعبة يمكنها أن تحدث في الحقيقة فعلًا، الفكرة التي كانت تراودني طوال فترة اللعب هي أنه يمكنني أن أفعل ذلك، أنا أواجه نفس التحديات النفسية التي أراها على الشاشة، أشعر أنه قريب مني للغاية، للحظة شعرت أنه يمكنني أن أكون بطلًا مثله، أو أنني أريد أن أصبح بطلًا.

بيتر لديه جميع المشاكل المعتادة التي يمكن أن تكون لديك مثل مشاكل الدراسة، ومشاكل العائلة، وبالطبع المشاكل العاطفية، ولا يبدو للحظة أنه يستطيع حل جميع مشاكله بسهولة وبطريقة سحرية. بيتر يواجه صعوبات كل خطوة يقوم بها، وينجح بعد العديد من لحظات اليأس، وبعد ملايين المحاولات، وسوف تشعر دائمًا أنه ليس كاملًا، ببساطة: هو شخص عادي مثلي ومثلك.

لعبة Horizon Zero Dawn

لعبة على بلاي ستيشن 4

من الصعب تجاهل لعبة مثل Horizon Zero Dawn، وذلك لأنها تجربة تتميز بالإبداع والاختلاف، ربما هناك العديد من الأعمال الفنية -كتب أو أفلام أو ألعاب- تناولت الآلهة الإغريقية، أو الأبطال الخارقين، أو حتّى ألعاب رعب أخرى أخذت الإلهام من أعمال لافكرافت، لكن لا يوجد عمل فني على الإطلاق يدمج الماضي والمستقبل معًا، ويقوم باخراجه بنفس الطريقة التي تصنعها لعبة Horizon Zero Dawn.

من الصعب في الحقيقة تحديد ما إذا كانت هذه اللعبة تدور في الماضي أم المستقبل، أم في عالم آخر موازي للأرض، وذلك بسبب أن العالم يبدو مشابهًا للعصور الحجرية القديمة، لكنه أيضًا يعج بالديناصورات الآلية المخيفة، التي تبدو كأنها خرجت من نهاية مروعة لفيلم خيال علمي مثير. بالطبع من يلعب اللعبة سوف يعرف الإجابة على هذه السؤال.

سوف تتعامل مع هذه الديناصورات الآلية بالعديد من الطرق المختلفة، وستحتاج إلى أن تقتلها للحصول على الموارد، وتمتطيها لتستطيع السير في العالم، وتستعمل التكنولوجيا الموجودة بها لاستكشاف العالم من حولك، جميع المعارك في هذه اللعبة حتّى البسيطة منها سوف تشعر كأنها معارك وحوش رئيسية في ألعاب أخرى، وذلك بسبب القدرات الخارقة التي تمتلكها هذه الوحوش الخيالية الغريبة.

لعبة Monster Hunter World

لعبة على بلاي ستيشن 4

Monster Hunter World في الحقيقة لعبة مشابهة كثيرًا للعبة Horizon Zero Dawn في الفكرة، لكنها مختلفة بشكل كبير في المضمون، وبعض العناصر الأساسية الأخرى.

أهم نقطة اختلاف بين اللعبتين هي تجربة اللعب مع الأصدقاء، الشيء الذي لا تسمح لك Horizon بالحصول عليه، ويتم التركيز عليه بشكل كبير في Monster Hunter، والنقطة الثانية والأهم هي التنوع في نظام القتال، حيث أنك تمتلك 14 سلاحًا مختلفًا مناسبًا لجميع أساليب اللعب، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من أنظمة القتال والمعدّات والدروع التي تمنح اللعبة نوعًا مختلفًا من العمق، وأيضًا المتعة.

لا يوجد قصة درامية من أي نوع في اللعبة، الموضوع كله مرتبط بالوحوش، وكيفية اصطيادها، وطريقة استعمالها لتطوير نفسك لاصطياد المزيد من هذه الوحوش، لكن صدقًا، لن تحتاج إلى أكثر من ذلك، الوحوش ممتعة للغاية، والقتال مع واحد منها يمكن أن يستمر لفترة طويلة، ويحتاج إلى العديد من الخطط والمعدّات وأيضًا مساعدات الأصدقاء من أجل هزيمته.

لعبة Dragon Quest XI S

لعبة على بلاي ستيشن 4

Dragon Quest هي سلسلة من الألعاب التي يجب أن تكون لعبت جزءًا منها في حياتك، المصمم المسؤول عن شخصيات اللعبة Akira Toriyama، لديه القدرة على خلق عوالم خيالية بطريقة فريدة من نوعها، كما رأينا في الأنمي المشهور Dragon Ball.

تقدم اللعبة عالماً مفتوحاً مذهلاً، وقصة مفعمة بالمشاعر، ومناسبة لجميع الأعمار، بدون الأشياء غير المقبولة التي تضيفها ألعاب اليوم لتناسب جيل اللاعبين الكبار، لكنها في نفس الوقت تحتوي على محتوى قصصي مثير ويحترم عقول اللاعبين من جميع الأعمار.

Dragon Quest أيضًا ذات طابع ياباني مختلف عن الألعاب الحديثة الموجودة حاليًا، ويظهر ذلك بصورة ملحوظة في السيناريو المكتوب، الذي يعطي وزنًا كبيرًا للمشاعر والتقاليد والأشياء المهمة غير الملموسة، كما أنها لعبة تحمل ميزانية كبيرة، وقوة رسومية تنافس أفضل هذه الألعاب، ومدة اللعب فيها طويلة للغاية، تتعدى الثمانين ساعة في بعض الأحيان، لذلك نثق بأن هذه اللعبة سوف تبقيك مستمتعًا لفترة طويلة من الزمن برفقة منصة بلاي ستيشن 4.

لعبة The Witcher 3

حصلت Witcher 3 على جائزة لعبة العام في السنة التي صدرت فيها، لكنها ما تزال لعبة عظيمة حتّى يومنا هذا، ومازال بعض اللاعبين يلعبونها بدون النظر إلى أي ألعاب أخرى.

تحتوي اللعبة على كل ما يمكن أن يريده اللاعب، عالم جذاب مليء بالألوان والمناظر الطبيعية، وتصوير لساعات النهار والليل، العديد من التفاصيل التي تجعلك تغوص أكثر وأكثر في عالم اللعبة الخيالي، وتعتبره شيئًا حقيقيًا لدرجة كبيرة.

بالطبع، تحتوي اللعبة أيضًا على واحدة من أفضل القصص في عالم الألعاب، والتي تأخذ الإلهام من سلسلة من الروايات التي تحمل نفس الاسم.

تصور قصة اللعبة العديد من جوانب البشر الخفية في العصور الوسطى، مثل الاستعباد، والعنصرية، والتمييز الجنسي، ويتم التعامل مع جميع هذه المواضيع بصورة ممتازة بدون أي تقصير أو إخفاء للحقائق.

العديد من الأشياء التي تقوم بها في العالم، لديها تأثير ما على طريقة سير العالم من حولك، هذا الأمر واضح للغاية في هذه اللعبة، كما أنه بجانب اللعبة الرئيسية، المحتوى الإضافي للعبة نال إعجاب العديد من نقاد الألعاب، لكبر حجمه والمحتوى الموضوع فيه، والذي وضع أساس لما يجب أن تكون عليه إضافات ألعاب الفيديو فيما بعد.


بلاي ستيشن 4 لا يستطيع نقلك إلى عوالم مختلفة فقط، بل إلى أزمنة مختلفة أيضًا، تعالوا نرى معًا كيف يُمكن لألعاب بلاي ستيشن 4 تقديم التاريخ بصورة ممتعة ومختلفة.

لعبة Dark Souls 3

لعبة على بلاي ستيشن 4

تحتوي ألعاب Dark Souls جميعها على طابع العصور الوسطى المميز، وهذا يظهر بوضوح في جميع الأماكن والمناظر والأسلحة والدروع التي ترتديها الشخصيات، لكنها تأخذ هذا العصر إلى مستوى جديد تمامًا مع إضافة الوحوش المرعبة والمروعة، والتاريخ الخيالي الواسع الذي لا يوجد إلا في هذه الألعاب فقط.

إذا قمت بالتدقيق خلف الأسلحة والدروع والحيوانات الأسطورية التي تواجهها في اللعبة، سوف تجدها جميعًا أشياء مرتبطة بهذه العصور القديمة، مثل الفرسان أصحاب اللعنات، والتنانين، والملوك، والغيلان، والعمالقة، وغيرها من الأشياء التي كانت موجودة في فترتها، أو كان يعتقد أنها موجودة في هذه الفترة.

بالطبع، القتال في هذه اللعبة هو من أكثر أنظمة القتال إثارة ومتعة، وتم اقتباسه في العديد من الألعاب المختلفة، سوف تجد بعض الألعاب في هذه القائمة تتشارك في نفس نظام القتال الذي اخترعته هذه السلسلة، لأنه يترك مساحة كبيرة للتفكير ووضع الخطط وأيضًا الموت مرات عديدة والتعلم من الأخطاء.

لعبة 2 Nioh

Nioh لعبة تستعمل نفس النظام القتالي لسلسلة ألعاب Dark Souls، لكنها تنقلك هذه المرة إلى عصور اليابان القديمة، أيام محاربين الساموراي والنينجا.

المميز في هذه اللعبة أنها من أكثر الألعاب التي تصور جمال هذا العصر، سواء في المحتوى القصصي، والذي يستعمل الأسماء الصحيحة للأشياء والأساطير التي كانت موجودة في هذا الوقت، أو في نظام القتال، الذي يمكنك من استعمال العديد من الأسلحة التي كانت موجودة في هذا الوقت، بالعديد من الوضعيات والحركات والأساليب القتالية المختلفة.

الإضافة الرئيسية في اللعبة أيضًا تجعلك تعيش أزهى عصور الحرب في ذلك الوقت، وبعض المعارك الرئيسية التاريخية التي كانت موجودة في ذلك الوقت، مع محاربين ساموراي حقيقين كما ذكرهم التاريخ، كما أن اللعب لا يتوقف عند هذا حد، بل تضيف اللعبة أيضًا عناصر خارقة للطبيعة مثل الأرواح اليابانية والوحوش التي تم اقتباسها من الأساطير الموجودة في ذلك الوقت.

Nioh يمكن اعتبارها موسوعة كاملة لهذا العصر، وهي مدخل رئيسي مهم جدًا لأي شخص مهتم بالثقافة اليابانية، والعادات والتقاليد التي كانت موجودة في تاريخ اليابان القديم.

لعبة Assassin’s Creed Valhalla

لعبة على بلاي ستيشن 4

Assasin’s Creed سلسلة معروفة بصنعها لمغامرات تاريخية في أزمنة عديدة مختلفة، مثل أمريكا القديمة، وإيطاليا، والصين، ومصر، واليونان، ولا تزال السلسلة مستمرّة في تصوير التاريخ حتّى يومنا هذا، بل أن بعض المدارس بدأت في استعمال هذه الألعاب بصورة تعليمية لتقريب الفكرة في عقول الأطفال.

تواصل Valhalla هذا التقليد وتختار موقعًا مثيرًا للاهتمام في نهر التاريخ قادر على أن يمتص الإلهام من كل من الأساطير الإسكندنافية والإنجليزية القديمة لإضفاء لمسة غير طبيعية على هذا العالم الواقعي، وإحياء الأماكن والشخصيات التي عاشت فعلًا في تلك الأوقات جنبًا إلى جنب مع الوحوش والآلهة التي آمن بها الناس وكانت جزءاً لا يتجزأ من تقاليدهم وعباداتهم وحياتهم اليومية.

تقدّم تجربة المحاكاة الإسكندنافية ميزات جديدة على أسلوب اللعب المُعتاد وأيضًا تحتفظ ببعض العناصر الكلاسيكية التي ساهمت في نجاح الإصدارات المبكرة من السلسلة، لذا يُمكن اعتبارها الأفضل في السلسلة حتى الآن.

لعبة Red Dead Redemption 2

Red Dead Redemption 2 تأخذك في رحلة إلى الغرب الأمريكي القديم، وهي من أفضل الألعاب التي صورّت هذه المرحلة التاريخية بدقة شديدة.

يمكنك أن تعرف كل شيء عن هذه الفترة من التاريخ بمجرد لعب اللعبة، مثل الطعام الذي كانوا يتناولونه، وأنواع الأسلحة التي كانت موجودة في ذلك الوقت، وأنواع المسابقات التي كان يجريها رعاة البقر مع بعضهم، والمشاكل الاجتماعية التي كانت تواجه الشعب.

كما أنك لا تلعب فحسب، بل تعيش محاكاة كاملة تفصيلية لحياة شخصية كانت تعيش في الماضي، يجب عليك أن تهتم بنظافتك وملابسك وخيولك وأصدقائك، لا يوجد شيء يمكن أن تفكر فيه ولا يمكن أن تقوم به في اللعبة، كل شيء في اللعبة مكتوب بدقة متناهية.

كل هذا بالطبع، بالإضافة إلى قصة درامية قوية، ومناظر طبيعية ساحرة، مع تقسيم صوتي متميز، جعل Red Dead Redemption 2 واحدة من الألعاب الخالدة في التاريخ.

لعبة Ghost Of Tsushima

تقدم لعبة Ghost Of Tsushima رحلة أسطورية تتناول مرحلة تاريخية حيوية في اليابان القديمة وتعرض تفاصيلها بطريقة سينمائية بديعة تحترم أعمال المخرج السينمائي الراحل أكيرا كوروساوا.

اللعبة تستخدم تقنيات جديدة ومُبتكرة في صناعة عالم مفتوح شديد الجمال والجاذبية، وتطلب منك أن تعيش التجربة بأحاسيسك ووجدانك، كما أنها تحكي قصة درامية تتناول العديد من التفاصيل الهامة في حياة سكان تسوشيما أثناء الغزو المغولى وأيضًا تعرض لنا جانبًا نفسيًا من الصراع قلّما تجد مثله في ألعاب الفيديو أو أعمال الساموراي الأخرى.

استطاعت اللعبة كذلك أن تبقيني مستمتعًا ومهتمًا بقصتها ونظام المعارك فيها طوال فترة اللعب، كما أنها عالجت ببراعة جميع المشاكل التي تواجه هذا النوع من الألعاب مثل رتابة العالم المفتوح وغباء الذكاء الاصطناعي وغيرها من الأمور، وقدمت لنا تجربة لن تتأثر بمرور السنوات عليها، كما أنها أفضل رسالة حب رأيتها لمخرج سينمائي حتّى الآن.


بلاي ستيشن 4 أيضًا يحتوى على مجموعة متميزة من أفضل ألعاب الشوتر، والتي تناسب جميع الأذواق، وتحتوي على جميع أنظمة اللعب التي يمكن أن تتمناها في ألعاب هذا النوع.

لعبة Overwatch

هناك العديد من الأسباب التي تجعلني متمسكًا بلعب Overwatch عن باقي الألعاب، لكن يمكن تلخيصها في جملة واحدة، وهي أنها واحدة من ألعاب شركة Blizzard.

ألعاب شركة Blizzard تحتوي على مميزات عديدة لا توجد في الألعاب الأخرى، أهمها المحتوى القصصي المهول داخل اللعبة، شركة Blizzard تخصص قسمًا كاملًا لكي تملأ عالم اللعبة بالتفاصيل والقصص والأساطير، ليس عن طريق إضافة أنظمة قصة رئيسية، بل من خلال تعديل الخرائط وإضافة الأزياء والأسلحة، وهذا القدر من الإهتمام صعب أن تجده في ألعاب Multiplayer الآن.

بالطبع وجود قصة جيدة يعني وجود شخصيات لعب مميزة، شخصيات Overwatch تحتوي على تفاصيل عديدة تعطيها عمق غير موجود في شخصيات الألعاب من نفس النوع، بالإضافة إلى أن كل شخصية لديها مجموعة أسلحة وقدرات مميزة لها هي فقط.

كما أن Overwatch ما تزال تتلقى الدعم من الشركة حتّى الآن، عن طريق إضافة شخصيات وأسلحة وأحداث جديدة مثل لعبة Fortnite، لذلك يمكنك أن تطمئن أنك سوف تظل تلعب هذه اللعبة لفترة طويلة من الزمن.

لعبة Destiny 2

إذا كنت لا تحب جو اللعب التنافسي الذي تقدمه Overwatch، وتبحث عن تجربة تعاونية مع الأصدقاء، فعليك أن تختار Destiny 2.

Destiny 2 تحتوي على مهمات قصة حقيقية، بدلًا من محتوى قصصي يمكن استنتاجه من خلال الأسلحة والخرائط، كما أن طريقة لعب اللعبة تشجع على التعاون مع اللاعبين الآخرين بدلًا من هزيمتهم، وخاصة في نظام Raids المتجدد دائمًا بسبب الأسلحة والمعدّات التي يتم إضافتها للعبة.

Destiny 2 أيضًا من الألعاب التي لا تبدو أنها ستتوقف عن تلّقي الدعم في أي وقت قريب، لذلك هي على قائمة الترشيحات للألعاب التي يجب أن تحصل عليها إذا كنت تبحث عن هذا النوع من الألعاب.

لعبة DOOM

ألعاب إطلاق النار ذات طور القصة الفردي أصبحت نادرة هذه الأيام، لكن إذا كنت محبًا لهذه الألعاب، ولا ترغب في اللعب عبر الإنترنت، لن تجد أفضل من لعبة DOOM.

لعبة DOOM تحتوي على العديد من الوحوش الشيطانية والأسلحة وطرق القتل المختلفة، التي تجعل أسلوب القتال في هذه اللعبة أكثر سرعة وتفاعلًا، كأنك تلعب لعبة معارك آكشن وإطلاق نار في نفس الوقت.

كما أن اللعبة سوف تحصل على جزء ثاني قريبًا، يحتوي على ضعف عدد الشياطين الذي كان موجودًا في اللعبة الأولى، لذلك ربما سوف تحب أن تكون جاهزًا لهذا الجزء الجديد بشراء اللعبة الآن.

لعبة Titanfall 2

لعبة على بلاي ستيشن 4

لعبة إطلاق نار من نوع مختلف، حيث أن هذه اللعبة تعطيك القدرة على التحكم بروبوتات آلية كبيرة ومدمرة، بدون جعل التحكم فيها صعبًا أو مثيرًا للضجر.

ولا ينطبق هذا على التحكم في الآلات فقط، التحكم سلس ومتقن للغاية في كل جوانب اللعبة، كما أن تصميم المراحل نفسها مناسب جدًا وممتع، وتصميم أطوار اللعب متنوع وملئ بالتحديات المختلفة.

ربما لا تحصل Titanfall 2 على الشهرة التي تستحقها، لكنها بالتأكيد مختلفة عن أي شئ يمكن أن تجده في قائمة ألعاب بلاي ستيشن 4 الخاصة بك.


يحتوى مكتبة بلاي ستيشن 4 أيضًا على ألعاب رعب متميزة، ذات جودة رسومات قوية، ونظام لعب ممتع، يجمع بين الإثارة والرعب في نفس الوقت.

لعبة Bloodborne

Bloodborne نوع مختلف قليلًا عن الألعاب الأخرى، حيث أنها لا تمتاز فقط بالأشياء الرائعة التي تقدّمها، بل بالأشياء العديدة التي تخفيها عنك، وتطلب منك البحث والتدقيق وربط النقاط ببعضها لتعرف حقيقة العالم الذي دخلت فيه.

أتذكر عندما قمت بلعب اللعبة، أن كل سلاح كنت أحصل عليه، أجد لديه قصة خاصة مرتبطة بالوحوش التي تحاربها، وشخصيات العالم من حولك.

ليس الأسلحة فقط، بل جميع تفاصيل العالم من حولك، الجدران، والأسلحة، والدروع، واللوحات الفنية، والمناظر الطبيعية، جميعها تجتمع معًا لتحكي قصة عميقة مثيرة داخل عقلك أنت فقط، اللعبة لا تستعمل الجمل الحوارية في إلقاء القصة، بل تنتظر منك أنت تجمعيها كأنك تستكشف مكانًا بعد حدوث كارثة مروعة.

الجو العام في اللعبة مثير ومختلف ومرعب للغاية، وذلك لأن تصميم العالم يأخذ الإلهام الرئيسي من كتابات كاتب الرعب المشهور لوفكرافت، وإذا لم تكن تعرفه، فحان الوقت لكي تعرفه، لأنك سوف ترى أشكالًا من الرعب، لن تصدق أن جميعها خرجت من عقل إنسان بشري واحد.

لعبة Resident Evil 7

أحد الأسباب الرئيسية التي تجعلني اختار Resident Evil 7 هي أنها لعبة يمكن لعبها كاملة عن طريق PSVR، وهذه تجربة تضاهى الألعاب الموجودة في المدن الترفيهية بمراحل عديدة.

أيضًا Resident Evil هي واحدة من أعرق سلاسل الألعاب في تقديم تجربة رعب مختلفة، وهذا الجزء خصيصًا يحيد عن المعتاد في هذه الألعاب، والتي تدمج تجربة إطلاق النار مع الرعب، لتقدّم تجربة رعب منفردة نقية كأنك تعيش في فيلم رعب حقيقي.

اللعبة أيضًا تحتوي علي قصة ممتعة، وقفزات مرعبة كثيرة جيدة، لا أريد حرق القصة، لأن متعة هذه اللعبة تكمن في المفاجأة، لكن كل ما استطيع قوله هو أنك يمكنك شراؤها وأنت مرتاح الضمير.


أو ربما تريد بعض ألعاب الآكشن والمغامرات ذات القصص العميقة والواقعية.

لعبة The Last of Us Remastered

The Last Of Us ليست مجرد لعبة، بل كانت تحديًا عاطفيًا حقيقيًا لمشاعر اللاعبين وجميع القيم التي كانوا يتحلّون بها وطريقتهم في إتّخاذ القرارات.

علاقة الأب والإبنة بين بطلي اللعبة جول وإيلي سوف تتجعلك تتعاطف معهم لأقصى درجة، عندما يكونون سعداء، تكون أنت سعيدًا مثلهم، عندما يحزنون، تحزن أنت معهم.

ورغم أن اللعبة تعتمد على عناصر الزومبي الخيالية، كل تفاصيل اللعبة تبدو واقعية للغاية، ويمكنك أن تتخّيل نفسك في مكان أي من الشخصيات التي تراها على الشاشة.

بالإضافة إلى ذلك، اللعبة تحتوي على قدر كبير من الاهتمام بالتفاصيل، وتجعلك فعلًا تفكر، ولا تستمتع فقط، سوف تتذكر ما قمت به في كل دقيقة في اللعبة لسنوات مقبلة

لعبة Uncharted 4: A Thief’s End

Uncharted سلسلة من الألعاب تتميز بنمط القصة الخطية، على عكس باقي الألعاب التي تتجه إلى طريق العالم المفتوح، وملئه بالمهمات والأماكن المختلفة.

لذلك قررت ترشيح Uncharted، اذا كنت تريد تجربة مفعمة بالآكشن والمشاهد القوية التي لا تنسى بسهولة، لكنك لا تريد التفكير مطولًا في شكل وطريقة صناعة شخصية البطل، أو الذهاب في مهمات معقدة، أو مواجهة بعض الوحوش الصعبة، Uncharted هي اللعبة المطلوبة، وهي لعبة لا تجبرك على القيام بشيء لا تريده.

تتميز أيضًا سلسلة Uncharted بأنها قدّمت لنا مجموعة قوية من الشخصيات، خاصة شخصية البطل Nathan Drake، والتي سوف تجعلك تقع في حبها بسهولة، وتهتم بقصتها التي تمتد على مدار العديد من الألعاب.

لعبة Shadow Of The Tomb Raider

Tomb Raider ببساطة سلسلة قريبة من Uncharted في الفكرة، لكن إذا كنت تفضل أن تكون البطلة فتاة بدلًا من رجل.

تحتوى أيضًا سلسلة Tomb Raider على بعض التفاصيل التي تفتقدها سلسلة Uncharted، مثل استعمال بعض الأسلحة المختلفة، والتركيز على نظام التخفي بصورة أساسية في هزيمة الأعداء، وعمق أكثر في تخصيص شخصية البطلة.

وهناك فرق كبير بالطبع وهو القصة، التي تأخذ البطلة لارا في قارات وأماكن مختلفة عبر ألعاب السلسلة، للبحث عن الكنوز داخل المقابر.

من الصعب الاختيار بين Uncharted و Tomb Raider، لذلك قررت وضع الاثنين، وترك الاختيار لذوق القراء بخصوص تلك النقطة.

لعبة Metal Gear Solid V: The Phantom Pain

اللعبة الأخيرة في سلسلة Metal Gear، واحدة من أعظم إنجازات العبقري هيديو كوجيما.

رغم أن اللعبة لا تبدو على قدر مستوى الألعاب الآن، ما تزال اللعبة تستعمل العديد من الأفكار المبتكرة مثل استعمال التكنولوجيا والذكاء والأسلحة في اختراق مقرات العدو.

تحتوي اللعبة أيضًا على عالم مفتوح ذو مستوى جيد بالنسبة للعبة صدرت في عام 2015، وهى تتميز بالاختلاف في رواية القصة، وكتابة الشخصيات، سوف تجعلك تشعر أن هذه اللعبة، لم تتأثر بالعوامل الخارجية، والأفكار الدارجة، وأنك تلعب أحد الجواهر الخفية في عالم الألعاب.

لعبة Infamous: Second Son

Infamous واحدة من الألعاب التي ظهرت مع ظهور جهاز بلاي ستيشن 4 على الساحة، لكنها ما تزال جوهرة يمكن الاستمتاع بها حتّى يومنا هذا.

المثير في هذه اللعبة، كان نظام القتال الديناميكي المثير، وتصميمات اللعبة البراقة، وأيضًا نظام الخير والشر في اللعبة، الذي يمكنه أن يغير طريقة سير القصة تمامًا، بالإضافة إلى تغيير قدرات الخارقة حسب الطريق الذي اخترته.

الشخصيات الرئيسية ربما لا تكون نقطة اللعبة القوية، لكن كل الأشياء الأخرى في اللعبة تم تصميمها بصورة أكثر من ممتازة.

لعبة Dishonored 2

تتميز Dishonored 2 باستعمال أسلوب مميز جدًا في التخفي باستخدام القوى الخارقة المتنوعة، والتي تعطيك تجربة مختلفة عن أي لعبة أخرى مشابهة من نفس النوع.

يمكنك بالطبع أن تلعب اللعبة بدون تخفي، كأي لعبة آكشن عادية، لكن استعمال القدرات الخارقة له طابع خاص، ممتزج بالجو العام القديم الخيالي للعبة، والذي يصنع من اللعبة لوحة فنية فريدة، أكثر إثارة وحركة من ألعاب الآكشن والتخفي المعتادة.


هل تحب الألعاب التي تستطيع تصوير المستقبل المخيف والمظلم؟ مثل أفلام Post-Apocalyptic، إذن عليك أن تجرب هذه الألعاب.

لعبة Nier Automata

تتحدث اللعبة عن حروب ضارية تحدث في المستقبل البعيد بين روبوتات Android، وآليين أشرار يأتون من عالم آخر.

تمتاز اللعبة باستعمالها للتكنولوجيا بصورة كبيرة، والتنوّع في الشخصيات التي يمكن اللعب بها، وأسلوب القتال الممتع والمثير الذي عرفت به سلسلة Platinum Games في جميع ألعابها.

مطور اللعبة أيضًا Yoko Taro معروف عنه أنه يتبع استراتيجيات مختلفة تمامًا في تطوير ألعابه، سوف تلاحظ ذلك في السيناريو المكتوب الخاص باللعبة، والذي يحمل اسقاطات متكررة كثيرة على مواضيع واقعية، وكون اللعبة أيضًا تحمل 26 نهاية مختلفة، بعضها مضحك وبعضها جاد للغاية، وستحتاج اللعبة منك أن تلعبها ثلاثة أو أربعة مرات على الأقل لتفهم القصة كاملة.

لعبة Fallout 4

تتحدث اللعبة عن مستقبل بعيد، تدمرت فيه الأرض بالكامل بسبب الأسلحة النووية، وأصبح البشر يعيشون في ملاجئ من الإشعاعات، التي حولت جميع الحيوانات إلى كائنات غريبة، وأثرت على النظام البيئي للعالم، وتسببت في كثير من الظواهر الغريبة.

تحتوي اللعبة أيضًا على إمكانية صنع الملاجئ الخاصة بك، وصناعة الأسلحة والأدوية والدروع من المواد الموجودة على الخريطة، وبالطبع نظام تخصيص متكامل للشخصية التي تلعب بها.

ألعاب شركة Bethesda دائمًا ما تتميز بالعمق والاختلاف، وقدرتها على جذبك للعبها ساعات وساعات طويلة. ولعبة Fallout 4 ليست استثنائًا، وربما تكون هذه اللعبة تصور بالفعل بعض أقرب الاحتمالات للمستقبل القريب لكوكبنا الحالي.


تريد بعض الهدوء والسكينة، وقضاء وقت ممتع مع بعض الألعاب السهلة؟ شاهد هذه الاقتراحات.

لعبة Journey

لعبة على بلاي ستيشن 4

Journey من الألعاب الساحرة التي سوف تنقل روحك إلى عالم آخر تمامًا، بسبب الموسيقى الهادئة التي تستعملها، ونظام اللعب السلس والذي لا يمكنك أن تخسر أبدًا فيه.

تريد اللعبة أن تجعلك تقضي وقتًا ممتعًا فحسب، بدون الحاجة إلى التركيز في أي شيء، أو حساب الأرقام، أو البحث عن حلول لبعض الألغاز المعقدة. يضع التصميم المرئي والصوتي للعبة معايير جديدة للترفيه التفاعلي، والطريقة التي يتم فيها دمج هذا التصميم مع العناصر الجمالية والاتجاه الرائع لسرد القصة جعلنا أمام على واحدة من أفضل الألعاب في العصر خصوصاً في خلق التأثير العاطفي على اللاعب.

لعبة Abzu

لعبة أخرى تجعلك تقضي وقتًا جميلاً وهادئًا، لكن هذه المرة تحت الماء، في أعماق البحار، بين الأسماك والمخلوقات البحرية والأعشاب المائية المختلفة.

تسمح لك اللعبة بخوض مغامرة تحت الماء يمكن الاستمتاع بها على عدة مستويات، فهي رسالة حب إلى المحيط ومناظره البحرية الرائعة والمتجددة باستمرار طوال فترة اللعب. أعرف أن هذه لعبة لن يحبها الجميع، لكن بالنسبة لمن يبحث عن هذا النوع من الألعاب سوف يحتفظ بالذكريات الجميلة مع اللعبة لبقية حياته.

لعبة Tetris Effect

العديد من الألعاب القديمة تحصل على إعادة إنتاج لمنصة بلاي ستيشن 4 لكن لم أتوقع أن تحصل لعبة Tetris على إعادة إنتاج بهذه الصورة الرائعة.

تستعمل اللعبة العديد من الألوان والأضواء والأصوات، لخلق جو مثير وممتع، يغير تمامًا شكل اللعبة في عقلك، وسوف يجعلك تشعر أن كل حجر تقوم بوضعه على رقعه الشاشة، يتفاعل بصورة مؤثرة مع القطع الأخرى، ومع الأصوات وشاشة التلفاز.


تبحث عن تجارب مختلفة عن أي شيء سمعت عنه أو حتّى سوف تسمع عنه فيما بعد؟ شاهد هذه الألعاب الفريدة من نوعها.

لعبة Shadow Of The Colossus

لعبة على بلاي ستيشن 4

لا تبدو القصة مثيرة للعواطف كثيرة في البداية، فبطل اللعبة يتم إرساله إلى أرض غامضة على أمل العثور على علاج لصديقته الذي أصابها مرض غامض وضعها في غيبوبة.

وهنا يجب على البطل أن يشارك في سلسلة من المعارك وهزيمة 16 من العمالقة التي تجوب هذه الأراضي، لكي يتمكن من إعادة إيقاظ صديقته من سباتها.

لكن فور انتقالك للقتال، ستشعر أن كل زعيم هو لغز متحرك عملاق وبمجرد أن تعثر على العمالقة وتقتل بعضًا منها، فإنك تدرك أن ما تفعله ربما ليس شيئاً صحيحاً، وستنتقل إلى مستوى جديد من العمق لم تكن تتوقعه في اللعبة.

إنها لعبة تمزج بين القوة التي يمنحها الحب من أجل إنقاذ أحد الأحباء، والحزن الذي يتغلب عليك عندما يرحل أحد الأحباء، مفارقة صعبة ستضرب أعصابك وعواطفك في كل لحظة من لحظاتها.

لعبة Hellblade: Senua’s Sacrifice

مستوحاة من الميثولوجيا الإسكندنافية، تتابع Hellblade قصة Senua، وهي محاربة قديمة يجب أن تشقّ طريقها عن طريق هزيمة الكيانات الأخرى وتواجه تحدياتها، من أجل إنقاذ روح عشيقها الميت.

في موازاة ذلك، تعمل هذه اللعبة ككناية عن صراع الشخصية مع مرض الذهان (Psychosis).

في حين أن Senua تعاني من هذه الحالة المرضية العصبية، تعتقد طوال اللعبة أنها لعنة، كأنما يطاردها كيان متخيل يطلق على نفسه اسم “الظلام”، وأصوات متعددة في رأسها تُعرف باسم “الغضب”، وذكريات من ماضيها.

لتمثيل الذهان بشكل صحيح، عمل المطورون عن قرب مع علماء النفس والعصبية، وأخصائيي الصحة العقلية، والأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة، من أجل تقديم تجربة توازي الحقيقة تمامًا.

إن كنت تبحث عن لعبة على بلاي ستيشن 4 تناقش قصة مهمة وحساسة فهذه اللعبة تمنحك ما تحتاجه.

لعبة Bioshock: The Collection

كتبت Ayn Rand في روايتها Atlas Shrugged عام 1957 عن جون غالت، وهو المخترع والفيلسوف، الذي أصبح محبطًا من البيروقراطية القمعية والمثل الاشتراكية التي يشعر أنه أصبح مستنزفاً.

لذلك، فإنه يشجع رجال الصناعة الكبار في المجتمع على الإضراب على التنظيم القمعي الذي يمنع الفرد من تحقيق كامل إمكاناته.

تقع BioShock في مدينة Rapture الرهيبة تحت الماء. ومثلما فعل جون غالت في الرواية، يتم جمع أعظم العقول في العالم من قبل رجل يدعى أندرو ريان.

كان ريان في الأصل من روسيا، لكنه فرّ من البلاد عندما كان طفلاً عندما أطاح البلاشفة بالقيصر. وبعد الاستقرار في الولايات المتحدة، لا يزال ريان يجد نفسه غير راضٍ.

كما شعر أن الطرق الشيوعية لمنزله القديم قد تسربت إلى منزله الجديد خلال الكفاح ضد الفاشية والنازية. لذا، سأل نفسه: “في أي بلد يوجد مكان لأشخاص مثلي؟” أدرك ريان أنه لا يوجد بلد مثل هذا، وقرر بناء مكانه الخاص بنفسه.

ليست بيوشوك مستوحاة فقط من نظرية الموضوعية التي طورتها Ayn Rand ونشرت في أعمالها المكتوبة – مثل روايتها Atlas Shrugged – لكن رواية اللعبة تعمل بشكل رئيسي كنقد مخيف لمجتمع تم تشكيله في صورة من معتقداتها السياسية والاقتصادية.

ومعنى هذه النظرية باختصار حسب كلام الكاتبة راند أنه لا يوجد إنسان “مدين” لأي إنسان آخر في العالم بأي شيء، باستثناء أن يكون متحرراً من تهديد العنف، وأنه يجب السماح لكل رجل وامرأة بمتابعة سعادتهم الخاصة ومصالحهم الاقتصادية دون النظر إلى أي شخص آخر.

تملك نظرياتها العديد من الآثار المتنوعة للسياسة والاقتصاد، وكذلك الدين، لكن مبدعي بايوشوك يستخدمون اللعبة في المقام الأول لاستكشاف مسألة واحدة تأخذها Rand كأمر مسلَّم في خيالها وفي فلسفتها: “ما الذي سيبدو عليه المجتمع؟ إذا كان الجميع في الحقيقة فقط لأنفسهم ولم يكن لهم أي ولاء لأحد غير أنفسهم؟”

لعبة Detroit: Become Human

Detroit: Become Human هي أقرب الألعاب الموجودة حاليًا إلى قصة الفيلم Blade Runner، وتطرح اللعبة موضوعًا مهمًا للنقاش، وهو هل تستحق روبوتات Android، الذين يمتلكون الذكاء الكافي، والقدرة على إظهار المشاعر، أن يتم معاملتهم مثل البشر، رغم أن من صنعهم هم في الأساس البشر أنفسهم؟

تأخذ اللعبة فكرة Blade Runner إلى مستوى جديد وهو تصوير ثورة الروبوتات، وهو الأمر الذي يبدو وكأنه المستقبل الذي ينتظر قصة الفيلم.

تلعب في هذه اللعبة بثلاثة شخصيات مختلفة، وتنظر إلى المواضيع التي تتطرحها اللعبة من ثلاثة زوايا مختلفة، وكما اعتدنا من ألعاب Quantic Dream، الأداء الصوتي والتمثيلي في هذه اللعبة ممتاز للغاية، ويتفوق حتّى على بعض أفضل الأفلام الأجنبية الموجودة حاليًا.

إن كنت تبحث عن لعبة على بلاي ستيشن 4 تجعلك تعيش تجربة فريدة ومختلفة فهذه اللعبة هي الأنسب.

The Last Guardian

إذا أحببت القصة المثيرة للعبة Shadow Of The Colossus، فعليك أن تقوم بتجربة Last Guardian، التي تم تصميمها من نفس مصمم اللعبة السابقة Fumito Ueda.

إذا جعلتك اللعبة السابقة تشعر بالوحدة، فهذه اللعبة تصب كامل تركيزها على أن لا تبقى وحيدًا، وتحاول قدر الإمكان فهم مشاعر الحيوان الذي يصاحبك طوال فترة اللعبة.

القصة تستعمل الحب والصداقة كمواضيع رئيسية في اللعبة، كما أن طريقة الرسم باليد تبدو رائعة، كأن اللعبة خرجت من أحد أفلام Studio Ghibli اليابانية.

كانت هذه ترشيحاتنا لأهم 33 لعبة على بلاي ستيشن 4 يجب أن يمتكلها كل عشاق الألعاب من مختلف الأذواق.

محمد حسن
الكاتبمحمد حسن
محرر تنفيذي
أغطي صناعة ألعاب الفيديو وأكتب عن اللاعبين والمؤتمرات والمراجعات على جميع المنصّات.
X