الجمعة, يونيو 21, 2019
مميز

10 أسباب جعلت God Of War لعبة العام بلا منازع

God Of War لعبة العام

God Of War لعبة العام في حدث أفضل ألعاب العام  2018 The Game Awards، كيف حدث ذلك؟ لماذا لم تكسب لعبة Red Dead Redemption 2 .. أو Spider-Man؟ هذا السؤال بالتأكيد يراود الكثير من اللاعبين بعد الإعلان عن هذه النتيجة، والتي كانت صادمة بالنسبة للكثيرين.

أريد أن أتطرق إلى الأسباب التي جعلتنا نصل لهذه النقطة، وأقدّم تفسيرًا للأمور التي كان لها تأثيرًا ولو بسيطًا على وصول لعبة God Of War إلى أعلى قائمة ألعاب العام خصوصاً في ظل وجود ألعاب قوية هذا العام.

وقبل الدخول في الأسباب فأنا في الحقيقة معجب بجميع الألعاب التي صدرت هذا العام، ولعبتها جميعًا منذ البداية وحتّى النهاية، وتوقّعت العديد من النتائج التي رأيناها في حفل ألعاب العام، مثل حصول لعبة Dragon Ball Fighterz أو Monster Hunter: World على جوائز.

لكن ما دفعني لكتابة هذا المقال هو المنافسة الشديدة في عام 2018 بين مجموعة ألعاب مذهلة وكيف استطاعت God Of War التفوق على جميعها.

حان الوقت لنبدأ تحليل الأسباب التي جعلت God Of War لعبة العام

من الصعب أن يتكلم أي أحد عن موضوع معيّن بحيادية تامة، ومع ذلك، سأحاول أن أكون حياديًا قدر الإمكان، وأتكلم بصورة عامة، بدون تفضيل أي لعبة على الأخرى، أو أن أسمح لذوقي الخاص بالتأثير على ما أود قوله في هذا المقال.

1. عالم صناعة الألعاب في 2018

الجو العام في سوق الألعاب هذه الأيام، يعتمد على ألعاب الأنظمة التعاونية أو التنافسية، وهذه الألعاب -مهما نظرت إليها- متشابهة للغاية في أمور كثيرة، وفي نهاية اليوم، الموضوع يتوقّف على الأصدقاء الذين تلعب معهم، أكثر من اللعبة نفسها.

في الأيام القديمة، لم تكن معظم الألعاب تدعم خاصية اللعب عبر الإنترنت، ببساطة لأنه لم يكن التقدّم التكنولوجي وصل لهذه الدرجة بعد، لذلك كان واجبًا على مطورّي الألعاب، العمل جديًا على جعل لعبتهم ممتعة ومختلفة، بدون أخذ الطريق السهل، وهو القيام بعمل نظام أونلاين، وترك اللاعبين ليصنعوا هم متعتهم الخاصة.

من المفهوم، أن اللاعبين سيتجهّون بعد فترة للبحث عن لعبة مختلفة عن الموجود حاليًا، كما هو الحال مع الأغاني والأفلام وغيرها من أنواع المتعة، جميعها تثير الملل بعد فترة، وتجعلنا نبحث عن الجديد و المختلف.God Of War لعبة العام

2. اللعبة كاملة عند الإطلاق

هذا السبب ليس كافيًا وحده، ولا يميز God Of War عن غيرها من الألعاب، لكنه سبب يجب عليّ أن أذكره، لأن الموضوع أصبح من الصعب إيجاده هذه الأيام.

God Of War لعبة كاملة عند الإطلاق، بدون أي إضافات، أو تحديثات، أو أي نوع آخر من المحتوى الناقص الذي نحصل عليه فيما بعد، في صورة مدفوعة أو غير مدفوعة.

في عالم يغمره المحتوى الإضافي غالي الثمن، وأيضًا المحتوى الذي ليس له أي فائدة، مثل الأزياء والأشكال والأغاني والعديد من الأشياء غير المهمة، والتي تكون في بعض الأحيان أغلى من اللعبة نفسها، بالتأكيد سوف أقدّر اللعبة التي تحترم عقل اللاعب، وتحترم أيضًا نقوده، وتعطيني تجربة كاملة مقابل الستين دولارًا التي أدفعها ثمنًا للعبة.God Of War لعبة العام

3. God Of War تقوم بإعادة كل شئ من الصفر

العديد من الألعاب الناجحة هذه الأيام، تقوم بعمل أجزاء جديدة، مستندة إلى النجاح التي حققته السلسلة في الماضي، وهذا الموضوع لا ينجح في أغلب الأحيان.

هناك العديد من الأسباب التي جعلت الجزء الأول أو الأجزاء الأولى من السلسلة ناجحة، سواء أكانت القصص المكتوبة، أو اختلافها عن الألعاب التي كانت موجودة في وقتها، لكن مع الوقت، العالم يتطوّر، والألعاب أيضًا تتطوّر، ويظل صانعي السلسلة كما هم، بدون أي تغيير، ويعتقدون أنهم الوحيدون الذين لديهم القدرة على الإبداع والتجديد.

God Of War لا تقوم بذلك، كان يمكن لمطورّ السلسلة أن يعتمد على نجاح اللعبة الأصلية، ويقوم بعمل عالم آخر في عصر الأساطير اليونانية القديمة، ويعتمد أن معجبين السلسلة سوف يشترون اللعبة، بدون أي تفكير، لكن لا، المطورّ قام بكتابة لعبة مبنية على أساطير جديدة تمامًا، وقام بتغيير جميع الشخصيات بزاوية 180 درجة، حتّى Kratos، ليس مجرد شخصية يعاد استعمالها مرة أخرى، بل هناك العديد من الاختلافات الظاهرة عليه، في شكله وشخصيته ونظرته للأمور من حوله.God Of War لعبة العام

4. ألعاب العالم المفتوح ليست هى الحل دائمًا

ربما سأكرر هذه النقطة كثيرًا في المقال، الاختلاف هو الأساس، الناس دائمًا يبحثون عن الجديد، وليس القديم.

لن أستطيع اختيار لعبة ناجحة بعد الآن، بناء على مقدار الحرية، وإتسّاع العالم المفتوح الذي تقدمه، لأنه ببساطة، العديد من الألعاب تقدّم هذه التجربة، وبعض هذه الألعاب ما تزال الناس تلعبها إلى اليوم رغم قِدم تاريخ إصدارها، والأشياء المحدودة التي يمكن عملها في هذه الألعاب.

هذا لا يمنع حصول ألعاب العالم المفتوح على جوائز، لكن إذا نظرت إلى الترشيحات في هذه السنة أو في السنوات الماضية، سوف تجد أن الألعاب المرشّحة ليست جميعها تعتمد على نظام العالم المفتوح.

لعبة مثل Celeste على سبيل المثال، من الغريب جدًا رؤيتها وسط ألعاب قوية مثل GOW و RDR 2، إذًا ما الذي يجعل لعبة مثل هذه تتصدّر قائمة أفضل ألعاب العام، القصة المتميزة، والموسيقى، والاختلاف.God Of War لعبة العام

5. قصة God Of War تجد مكانًا في قلوب الكثيرين

هذه النقطة في الحقيقة، تعتمد على الحظ أكثر من المجهود، وتعود في النهاية إلى موضوع القصة الذي تم اختياره.

هناك العديد من الألعاب التي تحتوي على قصص مثيرة، ولحظات عاطفية عديدة، لكنها لا تجد مكانًا في قلوب اللاعبين، ببساطة لأن الأمور السيئة، والتحديات الصعبة، في النهاية تحدث للبطل الموجود داخل اللعبة وليس لك أنت.

بالطبع هناك العديد من الألعاب والقصص التي وجدت فيها نفسي أتفاعل وأبكي مع هذه الشخصيات الخيالية، لكن في النهاية، هذه مجرّد لعبة.

God Of War كان يمكنها أن تختار أي شئ لتتكلم عنه، وفي النهاية، سيكون الأمر كله موضوع على عاتق البطل Kratos، البطل Kratos هو من يشعر بالألم والفقدان وليس اللاعب، حياة اللاعب ما تزال سليمة كما هى.

لكن الحركة غير المعتادة، والفريدة من نوعها، هى إضافة الطفل Aterus إلى اللعبة، وهذه الإضافة لم تجعل اللعبة تعاونية في حسب، بل حولتّها بالكامل إلى رحلة عاطفية بين الأب والإبن، والذي يجاهد كل منهما في كيفية فهم الآخر.

من منا ليس لديه والدان، أو عائلة يتشاجر معها في أغلب الأحيان، ويصعب عليك فهمهم في أوقات كثيرة، بالتأكيد جميعنا مررنا بهذه التحديات والظروف، وبالتأكيد لعبة God Of War وجدت مكانًا في قلوب الكثيرين منّا، ببساطة لأن الموضوع الذي تم اختياره هو موضوع عالمي، لا يوجد شخص لم يفكر فيه في أحد مراحل حياته.God Of War لعبة العام

6. اللعبة لا تحتاج لمجهود إضافي للاستمتاع بها

العديد من الألعاب هذه الأيام، تحتاج إلى مؤثرات خارجية ليس لها علاقة باللعبة، من أجل أن استمتع بها، وأتغاطى عن العيوب السيئة الموجودة في اللعبة.

عندما أفتح اللعبة، واتسائل، لماذا يجب علي عن أقوم بهذه الأمور المزعجة، دائمًا الإجابات ما تكون في هذا الإطار: السلسلة كلها تعمل بنفس النظام، إذا كنت لا تحبه، لا تلعب السلسلة، أو هكذا كان يفعلون في الأفلام أو في هذه الحقبة الزمنية، هذا صحيح وواقعي تمامًا، أو أنك يجب أن تتغاضى عن الساعات الأولى المملة من اللعبة من أجل أن تستمتع، أو يجب أن تقوم بالأمور والأسرار التالية، لجعل تجربتك أسهل وأكثر متعة.

وأنا أفكر، لماذا كل ذلك، لماذا لا تكون اللعبة ممتعة وكفى، ممتعة في كل وقت، منذ البداية وحتّى النهاية، بدون أن أحتاج إلى أن أعرف المزيد عن القصة أو العالم أو أشاهد بعض الأفلام، أريد فقط أن استمتع بما دفعت من أجله وليس أكثر.

God Of War تبهرني بأنني لا احتاج أن أكون قد لعبت السلسلة كلها منذ البداية -رغم أنني لعبتها كلها- لكي استمتع بها، أو أنه من المفترض أن يكون لدي معلومات مسبقة عن الأساطير الموجودة في اللعبة قبل أن ألعبها، اللعبة يمكن الاستمتاع بها كاملة بدون حتّى أن أحتاج لأقرأ بعض التحليلات عن القصة فيما بعد.God Of War لعبة العام

7. اللعبة تغير نظرتك لعالمها الخيالي في كل دقيقة

شئ يزعجني كثيرًا في الألعاب، هو المحتوى الموضوع من أجل إجبارك على أن تلعب اللعبة منذ البداية مرة أخرى، والذي لا يكون كافيًا معظم الوقت.

في الكثير من الأحيان، هناك العديد من التفاصيل المختبئة في العالم، والتي بالتأكيد سوف استمتع إذا رأيتها، لكنني أحتاج إلى قدرات لا أحصل عليها إلا في آخر اللعبة، أو أحتاج إلى البحث على الإنترنت، لكي أعرف الطريق إليها، لأنه صعب للغاية.

وبالطبع هذا الأمر ينطبق أيضًا على النهايات الموضوعة في الألعاب، والتي في أحيان كثيرة، لا تقول لك اللعبة ما عددها وكيفية الحصول عليها.

God Of War تحتوي على نهاية واحدة فقط، وقصة واحدة أيضًا، لكن هذه القصة تحتوي على العديد من الطبقات المتدرّجة والمختلفة، حيث أنه كلما سرت في عالم اللعبة أكثر فأكثر، تكتشف شيئًا جديدًا، لا يجعلك تتعرّف على سر من أسرار اللعبة فقط، بل تعيد نظرتك إلى كامل تفاصيل اللعبة منذ البداية. على سبيل المثال، العلامات الصفراء المتروكة في الخريطة معظم الوقت.

هذا أيضًا يعني أنه تم الإهتمام بكل تفاصيل اللعبة منذ الدقيقة الأولى، لا يوجد فصول قصة أقوى من الأخرى في طريقة سرد القصة، أو في كمية المشاعر والإثارة، جميع ساعات اللعبة متساوية في مقدار الإثارة والتفاصيل التي تقدمها بالعديد من الطرق المختلفة والمبتكرة.God Of War لعبة العام

8. صعوبة God Of War يجب أن يتم الاقتداء بها

هذه النقطة مكملّة للنقطة السابقة، ومغزاها هو: لماذا يجب أن ألعب اللعبة مجددًا؟

في God Of War، تحتوي اللعبة على صعوبة رابعة بنفس اسم اللعبة، وهذه الصعوبة ليست مجرّد تغيير في نقاط الحياة والهجوم للوحوش، ولشخصيتك أنت أيضًا، هذه الصعوبة يمكن اعتبارها تغييرًا شاملًا في طريقة اللعب وطريقة حركة جميع الوحوش في اللعبة.

إذا قمت بمحاربة أحد الوحوش الرئيسية على سبيل المثال، ثم أعطيت ذراع اللعب لأحد أصدقائك، سوف تجده يتعامل مع اللعبة بطريقة مختلفة تمامًا غير التي كنت تتعامل بها.

الاختلاف هنا ليس في اسم الشخصية التي تلعب بها، أو شكله، أو الأماكن التي ذهبت إليها، الاختلاف يكمن في داخل كل لاعب، ورغبته أن يكون أفضل، ويكون أقوى من أجل أن يتغلب على صعوبة اللعبة، المختلفة بدرجة كبيرة عن الصعوبات الموجودة في الألعاب الأخرى، وهذا شعور لن تعرفه إلا إذا جربته.God Of War لعبة العام

9. التصوير السينمائي في لعبة God Of War

في نظري، هذه النقطة كافية جدًا من أجل أن تكسب God Of War لعبة العام، هذه اللعبة قامت بعمل أساس لما يجب أن تكون عليه الألعاب فيما بعد.

جميع الألعاب مهما كانت، تحتوي على قسمين رئيسيين، نظام اللعب، ومقاطع الفيديو، إذا عرضت اللعبة أحد مقاطع الفيديو، فأنت تعرف أنه يجب عليك أن تترك ذراع التحكم حتّى ينتهي المقطع، أنت لا تقوم بالتفاعل مع اللعبة بأي طريقة في أثناء ذلك.

في God Of War، اللعبة تستعمل كاميرا واحدة لتصوير اللعبة كلها، سوف تشعر كأن الكاميرا هى شخصية إضافية معك في اللعبة. تقترب من الأشياء التي تريد التركيز فيها، وتبتعد في الأوقات التي تريد فيها أن تنظر إلى الموقف بزاوية أكبر قليلًا.

هذه الكاميرا كانت لها الفضل في عرض المشاعر بصورة أوضح، وعرض جميع الوحوش والشخصيات بالمستوى والحضور المناسب. مهما نظرت إلى الألعاب من بعدها، سوف تتذكر زوايا الكاميرا في لعبة God Of War وتقارنها بجميع الألعاب الجديدة، والتي كانت تشبه الأفلام السينيمائية في طريقة عملها.

الجدير بالذكر أيضًا أن اللعبة لا تحتوي على شاشات تحميل على الإطلاق، اللعبة تجربة سينيمائية متكاملة منذ البداية وحتّى النهاية.God Of War لعبة العام

10. كل هذا موجود في مكان واحد فقط

هذا السبب سهل في فكرته، لكنه صعب التنفيذ على الكثير من مطورّين الألعاب، في العديد من السنوات التي قضيتها وأنا ألعب الألعاب، لم أجد التجربة الكاملة، التي تحتوي على جميع العناصر التي نحبّها في ألعاب كثيرة.

هناك لعبة تحتوي على نظام لعب متميز، وأخرى قصة متميزة، وأخرى سباقات ممتعة، لكن لا يوجد لعبة تحتوى على كل ذلك.

لكن God Of War، لعبة اقتربت من الكمال، بسبب أنها تضع جميع الأسباب التي ذكرتها في مكان واحد، وتتخلى أيضًا عن جميع العيوب التي تضايقني في الألعاب الأخرى.

المختصر هنا هو أن God Of War أحد التجارب الكاملة التي يبحث عنها كل لاعب، لا أستطيع التفكير في شئ كان يمكن القيام به لتحسين أي جانب من جوانب اللعبة، كل شئ في اللعبة كامل، وبالطبع، على مستوى مناسب لكي تصبح God Of War هى لعبة العام، وأحد أفضل الألعاب التي حصلنا عليها على مرّ التاريخ.

God Of War لعبة العام

محمد حسن
الكاتبمحمد حسن
محرر تنفيذي
أغطي صناعة ألعاب الفيديو وأكتب عن اللاعبين والمؤتمرات والمراجعات على جميع المنصّات.
X