الإثنين, أكتوبر 26, 2020
بلاي ستيشن 5

بلاي ستيشن 5 .. موعد الإصدار، السعر، المواصفات، الألعاب، والمزيد

بلاي ستيشن 5

نظراً لأن إطلاق بلاي ستيشن 5 يقترب أكثر وأكثر، تستمر شركة سوني في كشف المزيد من التفاصيل حول الجهاز.

وكما رأينا خلال الأسابيع الماضية فإن سوني فضلت الكشف عن المعلومات بشكل تدريجي، حيث شاهدنا بعض مواصفات الجهاز ثم الكشف عن يد التحكم وهكذا.

في حال شعرت أن هناك بعض المعلومات قد فاتتك بخصوص بلاي ستيشن 5 فلا داعي للقلق، هنا تجد كافة المعلومات الرسمية والمؤكدة حول المنصة.

مواصفات بلاي ستيشن 5

  • المعالج: 8x Zen 2 Cores بتردد 3.5 جيجاهيرتز
  • قوة المعالجة الرسومية: 10.28 تيرافلوب
  • ذاكرة الوصول العشوائي “رام”: 16 جيجابايت GDDR6
  • سعة التخزين: 825 جيجابايت SSD، مع إمكانية التوسعة الخارجية عبر NVMe SSD slot
  • محرك الأقراص الضوئية: 4K Blu-ray drive للإصدار الأساسي فقط.

المعلومات الرسمية حول مواصفات بلاي ستيشن 5 جاءت من مارك سيرني في 18 مارس، وذلك من خلال حدث بث مباشر بدا وكأنه محاضرة تقنية بامتياز، الأمر الذي أثار استياء بعض المتابعين الذين كانوا يأملون في حدث كشف أكثر وضوحاً.

في الحقيقة هذه المحاضرة، إن صح التعبير، أعطتنا الكثير من المعلومات المهمة ورؤية سوني حول الأداء وعملية التطوير.

جهاز بلاي ستيشن 5 يرتكز على 3 مبادئ في أساس عملية التطوير وهي: الاستماع إلى المطورين، الموازنة بين التطور والثورية، إيجاد أحلام جديدة.

من الناحية العملية فإن تطبيق هذه الأسس كان من خلال، الاعتماد على محركات SSD، التوافق مع الإصدارات السابقة، وإمكانات الصوت ثلاثي الأبعاد.

الاستماع إلى المطورين – الاعتماد على محركات SSD

من المؤكد أن بلاي ستيشن 5 سيكون قادراً على إنتاج رسومات أفضل من بلاي ستيشن 4، إلا أن هذه المسألة لم تكن مدار القلق بل الأمر الأكثر أهمية هو أوقات التحميل Load Time.

في أفضل الأحوال، فإن محرك الأقراص الثابتة الداخلي لجهاز بلاي ستيشن 4 يمتلك معدل 1 جيجابايت من البيانات في 7 ثوان، وعادة ما يرتفع هذا الرقم إلى 20 ثانية بمجرد أخد أوقات الطلب Seek time في عين الاعتبار.

كان الحل، وفقاً لسيرني، هو الاستفادة من محركات الأقراص ذات الحالة الصلبة SSD والتي كانت باهظة التكلفة عند ظهور بلاي ستيشن 4 أول مرة، ولكنها الآن أصبحت شائعة جداً.

محركات SSD لا تتطلب أي وقت للطلب، ويُمكنها أن تسترد المعلومات بشكل أسرع، ما جعل بلاي ستيشن 5 يستهدف معدل يبلغ 5.5 جيجابايت في الثانية.

يعني ذلك أن وقت التحميل Load Time في بلاي سيتشن 5 يصل إلى 2 جيجابايت كل 0.27 ثانية، ونظرياً هذا أسرع 10 مرات تقريباً من بلاي ستيشن 4.

لذلك يتصور سيرني أن المطورين قد يضطرون إلى زيادة وقت الانتظار أثناء تحميل الشاشات أو إعادة التجوال والسفر السريع في اللعبة، وذلك فقط لمنع حدوث الأشياء بسرعة كبيرة جداً بالنسبة للاعب … برأي هذا أمر مثير للدهشة.

تجدر الإشارة إلى أنه في الممارسة العملية، لا تعتمد أوقات التحميل على مجرد سرعة الجهاز فحسب في معالجة البيانات، لكن إذا كان بوسع الجهاز الجديد خفض أوقات التحميل إلى النصف فهذا سيؤثر بشكل كبير على تجربة اللعب وجعلها أكثر سلاسة.

وحتى يبقى بلاي ستيشن 5 ذا تكلفة مقبولة، تم الاعتماد على محرك SSD سعة 825 جيجابايت ونحن لا نعرف حتى الآن إن كانت هذه المساحة القابلة للاستخدام أم إجمالي المساحة.

مع ذلك سيتمكن اللاعبون الذين يريدون مساحة تخزين أكبر من استبدال محركات SSD بنماذج أخرى في السوق، لكنهم لن يتمكنوا من القيام بذلك على الفور نظراً لمحدودية الخيارات المناسبة.

في العام الماضي، على سبيل المثال، أقوى محركات SSD في السوق يمكنها فقط نقل البيانات بمعدل 3.0 جيجابايت / ثانية.

يعتقد سيرني أنه بحلول نهاية 2020، سيصل معدل نقل البيانات إلى 7.0 جيجابايت/ثانية، لذلك لا يزال يتعين على سوني اختبار مجموعة متنوعة من محركات SSD لضمان التوافق وهو يعني الانتظار قليلاً لغاية توافر الخيارات المناسبة.

وبالتالي في أسوأ الحالات، لو لم تتمكن محركات SSD الخارجية من الوصول إلى معدل نقل 5.5 جيجابايت في الثانية فإن الألعاب المتطورة لن تكون قابلة للتشغيل.

ولهذا السبب، يعتقد سيرني أن الاعتماد على محرك SSD خارجي لا يجب أن يكون فور إطلاق بلاي ستيشن 5 وحذر المشترين المحتملين من الاستعجال في هذه الخطوة، ونصحهم بالانتظار وتأجيل شراء أقراص SSD خارجية لوقت لاحق.

الموازنة بين التطور والثورية – التوافق مع بلاي ستيشن 4

يعتقد سيرني أن المزايا الثورية في الجهاز لم تكن ما يشغل تفكير فريق المهندسين فحسب، بل في تحقيق التوازن بين مفاهيم التطور، مثل التوافق وألفة الاستخدام لمطوري الألعاب، وبين الميزات الجديدة وتعزيز الكفاءة.

كانت محاضرة سيرني حول المزايا الثورية، واحدة من أكثر الجوانب تعقيداً خلال حديثه، حيث ركزت على وحدة معالجة الرسومات المخصصة RDNA2 AMD والبناء المادي لوحدة المعالجة المركزية لجهاز بلاي ستيشن 5.

لكن باختصار: وحدة التحكم (CU) على بلاي ستيشن 5 أكبر بنسبة 62٪ من بلاي ستيشن 4، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى كمية الترانزستورات الموجودة.

وهذا يعني أن وحدة المعالجة المركزية لجهاز بلاي ستيشن 5 ستكون قادرة على توجيه المزيد من العمليات بكفاءة أكبر.

ستستخدم وحدة معالجة الرسومات GPU تقنية تتبع الأشعة Ray tracing والمظلل البدائي Primitive shaders، مما سيؤثر على كل من استهلاك الطاقة وإدارة الحرارة.

وعلى عكس بلاي ستيشن 4 حيث يمكن لاستهلاك الطاقة أن يختلف بشكل كبير من لعبة إلى أخرى، سيحاول بلاي ستيشن 5 توحيد استهلاك الطاقة لكل لعبة وتوفير الموارد حسب الحاجة.

هذا من شأنه أن يمنع السخونة الزائدة، وكذلك الضوضاء المفرطة للمروحة والتي يلاحظها الكثير من اللاعبين في بلاي ستيشن 4.

أعرف أن الأمر الأكثر إثارة للإهتمام بالنسبة للاعبين هو كيفية التوافق العكسي لجهاز بلاي ستيشن 5 والذي سيختلف بالكامل عن الطريقة التي يعمل بها الجيل السابق.

سيكون بوسع بلاي ستيشن 5 تشغيل الألعاب القديمة عبر خوارزميات برامج منتظمة، من الناحية النظرية هذا يعني أن معظم ألعاب بلاي ستيشن 4 ستكون متوافقة منذ البداية مع الجيل الجديد.

من الناحية العملية، سيكون هناك تعديلات بسيطة حيث يجب على مهندسي سوني أن يختبروا الألعاب قبل أن تكون ضمن مكتبة الألعاب المتوافقة.

سيرني أكد أن المطورين قد اختبروا أفضل 100 لعبة على بلاي ستيشن 4 (تم تحديدها بناءً على وقت اللعب) واكتشفوا أن معظمها يعمل بشكل جيد، وهذا يعني أن هناك أكثر من 100 لعبة على بلاي ستيشن 4 ستكون متوافقة مع بلاي ستيشن 5 في يوم الإطلاق.

ويبدو من حديث سيرني أن سوني ستدير الألعاب التي تحصل على ميزة التوافق ولن تكون بشكل تلقائي، وذلك على الرغم من أن سيرني لم يؤكد هذه النقطة بعبارة صريحة.

من النقاط المهمة بخصوص التوافق، أن الألعاب ستكون مدعومة للتوافق رقمياً ومادياً، وبالتالي لو كانت اللعبة ضمن مكتبة الألعاب المتوافقة، فيمكنك تشغيلها على بلاي ستيشن 5 من خلال القرص أو من خلال مكتبة ألعابك الرقمية.

الأمر الآخر أن نظام التوافق سيشمل الألعاب التي تم تحسينها لبلاي ستيشن 4 برو، وليس فقط الجهاز الأصلي.

إيجاد أحلام جديدة – تجربة صوتية غامرة

بلاي ستيشن 5

أحد الجوانب الأكثر إثارة – ولكن الأكثر تطلبًا من الناحية الفنية – في PS5 هو تركيزه على الصوت ثلاثي الأبعاد.

أشار سيرني إلى أن شاشة اللعبة يتم تحديثها بين 60 و 120 مرة في الثانية، في حين يجب أن يتم تحديث الحسابات الصوتية حتى 200 مرة في الثانية.

وفقاً لسيرني فإن تقينات الصوت تعتبر جزءًا حيويًا في أي تجربة لعبة، لكن لم يعطها المطورون دائمًا ما تستحقه خلال السنوات الماضية، لذلك هذا يوشك أن يتغير مع إطلاق بلاي ستيشن 5.

تحتوي بعض سماعات أجهزة الكمبيوتر بالفعل على صوت ثلاثي الأبعاد، ولكن تريد سوني تقديم صوت ثلاثي الأبعاد بغض النظر عن النظام الأساسي، مكبرات الصوت التلفزيونية، أو سماعات الرأس أو مكبرات الصوت التقليدية.

وللقيام بذلك تعتمد سوني على دالة النقل التشريحية HRTF، وهي استجابة تميز كيف تتلقى الأذن صوتًا من نقطة ما في الفراغ.

باختصار، تتشكل آذان الجميع بشكل مختلف إلى حد ما، وهذا يؤثر على كيفية معالجة أدمغتنا للصوت، تحدد HRTF سمع الفرد بناءً على تردد الصوت واتجاهه وحجمه.

على الرغم من أنه ليس من الممكن لبلاي ستيشن 5 حساب HRTF لكل فرد (على الأقل ليس عند الإطلاق) ، قامت سوني بتعيين خمسة ملفات تعريف HRTF قياسية مختلفة، وسيكون المستخدم قادر على اختيار الملف الشخصي الذي يناسب تفضيلاته.

إذا كان HRTF قريبًا من هيكل أذن المستخدم، فسيسمع أو يسمع أصواتًا كما لو كانت تحدث في الحياة الواقعية من حولها، بدلاً من أن تأتي من مكبر صوت.

ستكون هذه الوظيفة متاحة فقط على سماعات الرأس في البداية، لكن سوني ستعمل على توسيعها بشكل كبير على مدى السنوات القليلة القادمة.

يتصور سيرني مستقبلاً يمكن للمستخدم من خلاله إرسال صورة لأذنيه أو شبكة عصبية يمكن تحليلها – أو أن يبدأ فيها كل مستخدم تجربة بلاي ستيشن 5 من خلال لعب لعبة صوتية لرسم ملف HRTF دقيق.

لذلك يُمكن اعتبار هذه الميزة مستمرة ومتطورة ولن تكون جاهزة بالكامل عند الإطلاق لكنها تشكل بالفعل تجربة غامرة للاعبين عند وصولها لأقصى إمكاناتها.

يد تحكم بلاي ستيشن 5

في أبريل 2020، كشفت شركة سوني رسمياً عن DualSense وهي يد تحكم بلاي ستيشن 5 الجديدة، والتي أعيد تصميمها بشكل كامل.

تمتلك اليد الجديدة بعض الأشياء المألوفة من DualShock 4 مثل لوحة اللمس، إلا أن تصميمها باللونين الأبيض والأسود لا يشبه أي يد تحكم سابقة لمنصة بلاي ستيشن.

سيكون لدى DualSense ردود فعل لمسية ومحفزات تكيفية، والتي ستوفر محاكاة للشعور واقعية وملموسة، فعلى سبيل المثال ستشعر بالفرق عند القيادة عبر الوحل في لعبة سباقات أو إطلاق القوس أو السهم.

كذلك تم استبدال زر المشاركة Share بزر إنشاء جديد Create، وتقول سوني أنه سيوفر المزيد من الطرق لالتقاط ومشاركة لحظات اللعب المفضلة لديك.

تحتوي DualSense أيضًا على ميكروفون مدمج، والذي سيتيح لك الدردشة مع الأصدقاء دون الحاجة إلى سماعة الألعاب الخاصة بك.

كما يحيط شريط الضوء بيد التحكم من خلال لوحة اللمس، مما يتيح لك رؤية التوهج المنبعث منها بشكل أفضل ويُكمل جمال التصميم الأبيض بشكل رائع.

تصميم بلاي ستيشن 5

بلاي ستيشن 5

تم الكشف عن التصميم الرسمي لجهاز بلاي ستيشن 5 في 11 يونيو 2020، وكما هو متوقع يتشابه التصميم مع يد تحكم DualSense الجديدة سواءً من حيث الأسلوب العام أو الألوان.

تم التأكيد أن بلاي ستيشن 5 يُمكن وضعه أفقياً وعمودياً، كما سيتوفر بنسختين الأولى ستكون بمحرك أقراص 4K Blu-ray والثانية بدون.

النسخة التي لا تمتلك محرك الأقراص يطلق عليها اسم Digital Edition وهي أنحف بشكل ملحوظ من النسخة الأساسية، مع العلم أنها تمتلك نفس التصميم والقوة، ولا يوجد أي فروقات أخرى بين النسختين.

تم الكشف أيضاً عن بعض ملحقات PS5، بما في ذلك وحدة الشحن ليد التحكم DualSense، وكاميرا HD، وسماعة رأس  لاسلكية Pulse 3D، وجهاز تحكم عن بعد.

سعر بلاي ستيشن 5

أكدت شركة سوني رسيماً أن الإصدار الأساسي من بلاي ستيشن 5 سيتوفر بسعر 500 دولاراً أمريكياً، وذلك مقابل 400 دولاراً للإصدار الرقمي “لا يتضمن محرك أقراص – هذا هو الفرق الوحيد”.

في المنطقة العربية قامت سوني بنشر السعر الرسمي عبر عدة بلدان وهي:

الإمارات العربية المتحدة: 2100 درهم الإصدار الأساسي – 1680 درهم للإصدار الرقمي.

المملكة العربية السعودية: 2300 ريال للإصدار الأساسي – 1840 ريال للإصدار الرقمي

الكويت: 167 دينار للإصدار الأساسي – 134 دينار للإصدار الرقمي

البحرين: 222 دينار للإصدار الأساسي – 177 دينار للإصدار الرقمي

سلطنة عمان: 215 ريال للإصدار الأساسي – 170 ريال للإصدار الرقمي

ألعاب بلايستيشن 5

بلاي ستيشن 5

على الرغم من أن الوقت لا يزال مبكراً، إلا أننا نمتلك فكرة جيدة عما ستكون عليه الموجة الأولى من ألعاب بلاي ستيشن 5.

تتضمن الألعاب الجديدة المؤكدة حالياً لعبة Outriders بالإضافة إلى لعبة Godfall وذلك إلى جانب بعض ألعاب يوبي سوفت التي ستصدر على الجيلين مثل Watch Dogs Legion و Gods and Monsters و Rainbow Six Quarantine.

تم تأكيد مجموعة من الألعاب الحصرية الرائعة مثل Horizon: Forbidden West التي تعتبر تكملة لأحداث الجزء السابق، وكذلك لعبة Spider-Man: Miles Morales التي ستكون لعبة الإطلاق لبلاي ستيشن 5، إضافة إلى عودة سلسلة السباقات مع لعبة Gran Turismo 7.

من المهم الإشارة إلى أن بعض ألعاب بلاي ستيشن 5 الحصرية ستتوفر كذلك على بلاي ستيشن 4، لكنها بالطبع ستبدو بشكل أفضل على الجيل الجديد.

بالطبع كل شركة لديها مبرراتها للقيام بهذه الخطوات، فشركة سوني تأمل أن تجعل الألعاب الحصرية منصة بلاي ستيشن 5 مرغوبة أكثر ويكون ذلك حافزاً لشرائها من خلال التأكد من أن اللاعب لا يستطيع الحصول عليها في أي مكان آخر.

يُمكنكم مطالعة كافة الألعاب المؤكدة للجهاز من خلال المقال السابق: ألعاب بلايستيشن 5 .. القائمة الكاملة للألعاب المؤكدة للجيل الجديد

موعد إصدار بلاي ستيشن 5

وفقًا لسوني، سيتم إطلاق بلاي ستيشن 5 في 12 نوفمبر 2020 داخل الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية وكندا والمكسيك وأستراليا ونيوزيلندا، في حين سيتوفر الجهاز عالمياً في 19 نوفمبر 2020.

سامر حديد
الكاتبسامر حديد
محرر مشارك
الكتابة حول صناعة ألعاب الفيديو هي واحدة من أكثر الأشياء التي استمتع بها طوال الوقت
X