البحث الصوتي قادم بقوة .. 4 نصائح لرواد الأعمال وأصحاب المواقع

نصائح لإجراء البحث الصوتينصائح لإجراء البحث الصوتي

هل اشتريت جهاز أمازون Echo مؤخراً! إن كنت كذلك فلست الوحيد، ووفقاً لبيان صادر من أمازون فقد تمَّ بيع الملايين من أجهزة المنازل الذكية Echo Dots التابعة لأمازون والتي تتميز بالمساعد الصوتي اليكسا Alexa، ولتصبح هذه الأجهزة الأكثر مبيعاً على أمازون مؤخراً.

ما نستنتجه أنه يتم استخدام المساعدين الصوتيين مثل مساعد جوجل أو سيري Siri أو اليكسا بشكل متزايد في حياتنا اليومية، وهذا سيغير بطريقة غير مباشرة طريقة تصفحنا للانترنت بشكلٍ عام.

وتتوقع مؤسسة جارتنر أنه بحلول عام 2020 فإن 30% من عمليات البحث على الانترنت ستتم عبر أوامر صوتية، كما أنَّ الأجهزة مثل آبل AirPods وجوجل Home وأمازون Echo تسعى لتعميم تجارب الأوامر الصوتية في كل مكان.

وبدلاً من البحث بالكتابة في محركات البحث، سيبحث المستهلكون عبر الأوامر الصوتية، وفيما يلي بعض النصائح لرواد الأعمال وأصحاب الشركات والمواقع للتكيف مع العصر الجديد من التصفح:

مقدمة:

حالياً البحث الصوتي غير متاح على نطاق واسع خارج الدول الناطقة باللغة الإنكليزية، وبالنسبة للدول الناطقة باللغة الهولندية فإن سيري Siri المساعد الصوتي الوحيد الذي يدعمها والذي تم تضمينه في جهاز آبل HomePod (تزعم آبل أنه سيدعم أيضاً هذا العام اللغة الألمانية والفرنسية).

وأيضاً هذا العام سيدعم مساعد جوجل Assistant اللغة الهولندية، واليكسا Alexa متاحة الآن في أوروبا في المانيا والمملكة المتحدة.

وبالتالي نجد أنَّ الاعتماد على المساعدين الصوتيين والبحث الصوتي في ازدياد، ففي عام 2015 قفز البحث الصوتي باستخدام مساعدين مثل GoogleNow وسيري وكورتانا من 0% إلى 10% من إجمالي عمليات البحث حول العالم.

ووفقاً إلى Global Web Index يستخدم 25% من الشباب بعمر 16 حتى 24 عام البحث الصوتي على الهواتف المحمولة.

كما أنَّ نتائج البحث الصوتي تكون غالباً قليلة (1 حتى 4 نتائج) لإراحة المستخدم من التمرير عبر عديد الصفحات والنتائج.

وبالتالي إن كان موقعك أو نشاطك التجاري ضمن هذه النتائج فستحصل على نسبة نقر إلى الظهور أعلى كون النتائج قليلة.

ولزيادة احتمالية ظهور موقعك أو نشاطك التجاري في أحد هذه النتائج هذه بعض النصائح التي قد تفيدك:

ضع معلوماتك في المكان الذي يحصل فيه المساعدين الصوتيين على معلوماتهم:

مثلاً سيري Siri يحصل على معلوماته من Opentable، CitySearch، Yelp، Yahoo! Local، ReserveTravel و Tripadvisor.

لذا إن كنت أملك مطعماً فسأبذل جهدي ليكون مدرجاً في برامج Opentable، Yelp و Tripadvisor لزيادة احتمالية الظهور، وأحاول اقناع عملائي بمراجعة مطعمي على كل من Yelp و Tripadvisor للحصول على تقييم إيجابي، بحيث عندما يدخل الأشخاص لمطعمي على تلك المنصات يجدون المراجعات والمعلومات الحديثة حوله.

وإن كنت أعرض موقع خدمات فسأسعى لإدراجه في Google My Business و Yelp لزيادة فرصة ظهوري في البحث الصوتي.

امتلك استراتيجية سيو محلية (وفقاً لموقعك):

نظراً لأن المساعدين الصوتيين يقدمون معلومات ونتائج بحث بحسب الموقع (من يبحث عن بيتزا من دبي لن تظهر له نفس النتائج من الرياض)، فأنت تريد منهم اعتبار نشاطك التجاري أو موقعك مناسباً لخدمة أولئك الباحثين من منطقتك.

وبالتالي عليك الإشارة لنشاطك بتعبئة بيانات microdata عن موقعك الجغرافي، أسعارك، من هو مدير المشروع أو النشاط، رقم الهاتف وما إلى هنالك من معلومات مثل الخدمات والمناطق الجغرافية التي تغطيها بخدماتك، كما ستساعدك التوصيات والمراجعات الخارجية في الحصول على مصداقية أكثر.

وعليك المحافظة على اسم علامتك التجارية وعنوانها ورقم الهاتف منتشرين على الويب.

اجعل موقعك ومحتواك متوافق مع الهواتف الذكية:

حالياً معظم المواقع متوافقة مع الهواتف لكن علينا تأكيد ذلك كون جميع عمليات البحث الصوتي تتم عبر الهواتف، وننصح باعتماد اختبار جوجل لمعرفة مدى توافق موقعك مع الهواتف.

وكقاعدة عامة تأكد من سهولة الوصول إلى جميع المعلومات المهمة والمحتوى الخاص بموقعك عند عرضه عبر الهاتف ودون الحاجة للنقر على أزرار وخيارات إضافية.

اعرف من ينافسك

اختبر المساعد الصوتي واسأله الأسئلة التي من المفترض أن تعرض نشاطك التجاري وموقعك على الويب لتعرف النتائج ومن هم المنافسين لك، ولتعلم لاحقاً وتبحث عما يميزهم عنك.

الخلاصة:

يمكن أن يساعد البحث الصوتي بتغيير قواعد اللعب للشركات والمواقع الصغيرة بالاستفادة الصحيحة من المساعدين الصوتيين وجلب الزوار والعملاء منهم بوضع معلومات الموقع في المكان الذي يبحث فيه المساعدين عن معلوماتهم.

راجع أيضاً: 6 ميزات لمساعد جوجل Google Assistant ستجعل حياتنا أسهل

Ali Qa
الكاتبAli Qa
مهندس اتصالات، محرر ومترجم مقالات تقنية وسلاسل ومشاريع تعليمية ومقدم خدمات على منصات العمل الحر.