سنعيد كتابة العلم بأبجدية عربية مع هذا الموقع

سنعيد كتابة العلم بأبجدية عربية مع هذا الموقعسنعيد كتابة العلم بأبجدية عربية مع هذا الموقع

رغم أنَّ معظم متابعينا والقراء العرب ككل قد سمعوا واطلعوا على موقع الباحثون السوريون، إلا أنّه ومن دورنا في تسليط الضوء على كبار المواقع العربية الناجحة لا بدَّ من تخصيص هذه المقالة حول هذا الموقع العلمي الرائع.

الباحثون السوريون

نشأت فكرة ومبادرة موقع الباحثون السوريون (هذا رابطه: https://syr-res.com) من قبل مجموعة من الشباب المثابر والمجد والمحب لنشر العلم والمعرفة وتنمية الفكر التطوعي في عالمنا العربي، حيث بدأت البذور الأولى له بالانتشار من خلال صفحة الموقع على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك ولتتوسع أكثر وأكثر فيما بعد وتمتلك موقع الكتروني أصبح الآن عبارة عن موسوعة عربية ومرجع علمي في مجالات التقنية والهندسة والعلوم الرياضية والطبية والعديد العديد من جوانب وعلوم الحياة المختلفة.ا

موقع الباحثون السوريون تطور بسرعة كبيرة وليحتوي الآن عدد هائل من الدراسات والمقالات العلمية والأبحاث العالمية، وهو يدعم الآن أيضاً مقاطع فيديو مترجمة للغة العربية وذات محتوى علمي في غالبيتها، إضافة إلى تسجيل المقالات صوتياً وبالتالي القدرة على الاستماع لها دون الحاجة لقراءتها.

تسجيل صوتي الباحثون السوريون

وعند الدخول إلى الموقع والضغط على خيار (الفئات) سوف تتفاجأ بكمية ونوعية المقالات التي يغطيها الموقع والجوانب المختلفة التي يتابعها وهذا موضح في الصورة التالية:

فئات الباحثون السوريون

بالتأكيد هذا الموقع والرسالة النبيلة التي يحملها “ سنعيد كتابة العلم بأبجدية عربية ” غير موجهة لشعب عربي دون الآخر، وبالرغم من اسمه فهو يضم الآن متطوعين من مختلف الدول العربية مع نسبة كبيرة للشباب السوري الذي نشأت الفكرة لديه وقام بتطويرها سعياً منه لتطوير ودعم مستوى العلم والمعرفة في الدول العربية عبر شبكة الانترنت ومن خلال الاستغلال الجيد والذكي لشبكات التواصل الاجتماعي.

وأخيراً ندعوكم للاطلاع على موقع الباحثون السوريون بين الحين والآخر لتتمتعوا بما ستقرأون من مقالات علمية وأدبية وموسيقية فنية شيقة وأبحاث في اختصاصاتكم مدعمة بالصور ومقاطع الفيديو والمراجع المأخوذة منها.

Ali Qa
الكاتبAli Qa
مهندس اتصالات، محرر ومترجم مقالات تقنية