أفضل 10 هواتف خفيفة الوزن يُمكنك شراؤها حالياً

هواتف خفيفة الوزن

إذا كنت تبحث عن هواتف خفيفة الوزن خلال الفترة الحالية، فقد تجد صعوبة نوعاً ما في إيجاد الهاتف المناسب الذي يتمتع بتصميم أنيق ونحيف وخفيف الوزن مع تقديم ميزات قوية وتنافسية.

تميل الهواتف الرائدة حالياً لأن تكون أكثر وزناً من السابق، فعلى سبيل المثال أقوى هواتف آبل حالياً آيفون 13 برو ماكس يبلغ وزنه 240 جراماً، بينما هاتف شاومي الأقوى حالياً Mi 11 Ultra يبلغ وزنه 234 جراماً، ونفس الأمر ينطبق على هواتف سامسونج الرائدة التي يزيد وزنها عن 200 جراماً. مع ذلك هذا لا يعني عدم وجود خيارات جديرة بالاهتمام من مختلف الشركات المصنعة للهواتف الذكية.

وحتى نسهل عليك قرار الشراء، قمنا باختيار أفضل 10 هواتف خفيفة الوزن متاحة للشراء في الوقت الحالي، مع العلم أن كافة الهواتف في القائمة لا يتجاوز وزنها 170 جراماً كحد أقصى.

أفضل 10 هواتف خفيفة الوزن يُمكنك شراؤها حالياً


هاتف Apple iPhone 13 mini – الوزن: 141 جرام

إذا كنت تبحث عن هاتف آيفون بتصميم أنيق ونحيف وخفيف الوزن، فسيكون آيفون 13 ميني خيارك الأفضل كونه يُقدم العديد من الميزات القوية مع شاشة ساطعة قياس 5.4 إنش.

ستحصل مع هذا الهاتف على أداء من الدرجة الأولى ودعم شبكات الجيل الخامس وعمر بطارية ممتاز ومكبرات صوت ستريو عالية وواضحة، وجودة صور وفيديو رائعة عبر جميع الكاميرات الثلاث.

يُمكنك توفير بعض الأموال من خلال الاعتماد على الإصدار السابق iPhone 12 mini والذي يُقدم ميزات متطابقة تقريباً باستثناء المعالج الأحدث وتغييرات طفيفة على الكاميرا، وفي المقابل ستحصل على هاتف أخف بوزن 135 جراماً فقط. نحن ننصح بآيفون 12 ميني في حال حصلت على فروقات جيدة في السعر مقارنة بالإصدار الأحدث أما بخلاف ذلك فاحصل على آيفون 13 ميني.

هاتف Apple iPhone SE 2022 – الوزن: 144 جرام

هذا الهاتف من المنتجات المخصصة الملائمة لنوع محدد من المستخدمين الذين يفضلون الشاشات الصغيرة والحصول على هاتف مضغوط يسهل وضعه في الجيب. شاشة الهاتف الصغيرة تأتي بقياس 4.7 إنش فقط، لذلك إذا لم تكن معتاداً على هذا الحجم من الشاشات يُفضل أن تبحث عن بديل آخر.

بالنسبة للأشخاص الذين يفضلون الشاشات الصغيرة، فيسكون هذا أحد أفضل الهواتف خفيفة الوزن التي يُمكنك شراؤها حالياً وذلك بفضل الأداء القوي ودعم شبكات الجيل الخامس وأداء الكاميرا المميز وعمر البطارية الطويل ودعم الشحن اللاسلكي وكذلك مقاومة المياه والغبار تحت معيار IP68.

في حال لم تكن مهتماً بهاتف يدعم شبكات الجيل الخامس، فيمكنك توفير بعض الأموال بالاعتماد على الجيل الثاني iPhone SE 2020 وذلك في حال استطعت الحصول عليه في الأسواق حالياً. لا يوجد فروقات جوهرية بين الهاتفين باستثناء تحسين الأداء بفضل المعالج الأحدث وكذلك بعض مزايا الذكاء الاصطناعي على الكاميرا.

هاتف Xiaomi 11 Lite 5G NE – الوزن: 158 جرام

يتميز هذا الهاتف بجسم زجاجي أملس ونحيف للغاية وبلمسة نهائية بلورية ذات طابع فاخر، والأهم من ذلك أنك لن تحتاج للتضحية بحجم الشاشة للحصول على التصميم المضغوط حيث يمتلك الهاتف شاشة OLED قياس 6.55 إنش بمعدل تحديث 90 هرتز ودعم +HDR10.

لدينا عمر بطارية ممتاز ومكبرات صوت ستريو عالية وجودة ممتازة للصور والفيديو عبر جميع الكاميرات بما في ذلك الوضع الليلي. ربما يُمكنك الحصول على هواتف أخرى في الأسواق حالياً بمواصفات مشابهة وبسعر أقل قليلاً، لكن إذا كنت من الباحثين عن هواتف خفيفة الوزن وذات تصميم مضغوط ونحيف فلا داعي لأن تجهد نفسك في البحث.

هاتف Motorola Edge 20 – الوزن: 163 جرام

قد لا يُفضل الكثير من المستخدمين الاعتماد على هواتف موتورولا خلال الفترة الحالية، لكن بالنسبة للأشخاص الذين يقدرون التصميم الخفيف دون الحاجة لدفع ميزانية كبيرة فهذا الهاتف سيكون خياراً جيداً.

يأتي الهاتف بشاشة OLED مميزة قياس 6.7 إنش وبمعدل تحديث 144 هرتز. المعالج يقدم أداءً مستداماً يُمكن الاعتماد عليه بالنسبة لعشاق الألعاب. جودة الصور بالكاميرا جيدة جداً في مختلف ظروف الإضاءة والكاميرا الأساسية تلتقط فيديوهات رائعة في النهار لكنها ذات أداء ضعيف في ظروف الإضاءة المنخفضة.

يعيب الهاتف عمر البطارية المتوسط وعدم وجود مكبرات صوت ستيريو، بخلاف ذلك سوف تحصل على هاتف مضغوط وأنيق لكافة الاستخدامات اليومية.

هاتف Samsung Galaxy S22 – الوزن: 167 جرام – هواتف خفيفة الوزن

أحد أفضل هواتف سامسونج خلال السنوات الأخيرة وربما من الصعب إيجاد أي عيوب للهاتف طالما كان بإمكانك تحمل سعره. لدينا جودة بناء رائدة في صناعة الهواتف مع تصنيف IP68 لمقاومة الماء، وتصميم مدمج ونحيف وأكثر اتساقاً من هواتف سامسونج السابقة.

يأتي الهاتف بشاشة AMOLED ممتازة قياس 6.1 إنش وبمعدل تحديث 120 هرتز مع سطوع رائع ووضوح محسّن لأشعة الشمس ودقة ألوان رائعة وتجربة فيديو HDR مميزة. يمتاز الهاتف بنظام مكبر صوت استريو هجين شامل مع نظام كاميرات مميزة جداً سواءً في الصور أو مقاطع الفيديو وفي مختلف ظروف الإضاءة.

هاتف Sony Xperia 5 III – الوزن: 168 جرام

يعتبر Sony Xperia 5 III أحد أفضل هواتف سوني حتى الآن. يمتاز الهاتف بنظام كاميرا ثلاثي ممتاز مع ميزات فريدة ومتنوعة وعمر بطارية من الأفضل في فئته وتصميم مثير للانتباه وذات طابع بسيط ومتماسك وجودة بناء مميزة ومقاومة للماء.

ومع شاشة 6.1 إنش وتصميم طويل يعطي الأولوية لمحتوى الوسائط يُمكن القول أن هذا الهاتف يعد من أفضل الخيارات المتاحة لمحبي الهواتف المدمجة. لكنك في المقابل ستحتاج للتضحية ببعض الميزات مثل الشحن اللاسلكي والشحن السريع، كما ستحتاج لتحمل تكلفة أعلى مقارنة بالهواتف الأخرى في السوق وهو أمر اعتدنا عليه في تسعير هواتف سوني.

هاتف Asus Zenfone 8 – الوزن: 169 جرام

إذا لم تكن لديك مشكلة بامتلاك هاتف بشاشة 5.9 إنش والتخلي عن الشحن اللاسلكي، فلا شك أن Asus Zenfone 8 سيكون أحد أفضل الهواتف خفيفة الوزن التي يُمكن التوصية بها بدون تردد نظراً للميزات الكبيرة التي يقدمها.

يدعم الهاتف شبكات الجيل الخامس وواي فاي 6 وتقنية NFC ومنفذ سماعات 3.5 مم، ويأتي مع حماية GG Victus للشاشة وتصنيف IP68 لمقاومة الماء والغبار وإشعارات LED مميزة. لدينا شاشة AMOLED بمعدل تحديث 120 هرتز وبسطوع عالي وأداء رائد ومستدام وموثوق وبطارية ذات عمر طويل مع شحن سريع وجودة مكبر صوت رائدة في فئتها وأداء مميز للكاميرات في الصور والفيديو وفي مختلف الظروف.

هاتف OnePlus Nord CE 5G – الوزن: 170 جرام

التوصية بهذا الهاتف ليست منعزلة عن التسعير، فلا شك أن هناك خيارات أفضل في الأسواق الآن من شركات أخرى، لكن عند الحديث عن هاتف بتصميم مدمج وخفيف الوزن وبسعر معقول فلا بأس من التضحية ببعض الميزات أهمها عدم وجود مكبرات صوت ستيريو، وغياب تصنيف IP لمقاومة الماء والأهم الأداء المخيب للكاميرات.

في المقابل يوفر الهاتف أداءً مميزاً للغاية ويُمكن الاعتماد عليه في مختلف المهام أو الألعاب. لدينا شاشة OLED ساطعة قياس 6.43 إنش بمعدل تحديث 90 هرتز وعمر بطارية ممتاز مع قدرات الشحن السريع. يدعم الهاتف تقنية NFC وكذلك منفذ سماعات 3.5 مم.

هاتف vivo V23 Pro – الوزن: 170 جرام – هواتف خفيفة الوزن

إذا كان التصميم أكثر ما يثير إعجابك في الهواتف الذكية، فلا شك أن هاتف vivo V23 Pro يستحق منك الاهتمام. يمتاز الهاتف بتصميم أنيق ونحيف وخفيف الوزن مع لمسة عصرية رائعة.

لا يعني أن التصميم فقط هو الجانب المميز في هذا الهاتف، بل لدينا شاشة ساطعة بمعدل تحديث 90 هرتز وبقياس 6.56 إنش، لذا لن تحتاج للتضحية بحجم الشاشة من أجل الحصول على هاتف خفيف الوزن. أداء الكاميرا الأساسية كان قوياً وشاملاً في مختلف الظروف وكذلك بالنسبة لكاميرا السيلفي الأمامية التي تقدم لقطات رائعة. عمر البطارية ممتاز مع قدرات شحن سريع بالشاحن المرفق 44 واط.

للأسف الهاتف يمتلك مكبر صوت أحادي مخيب للآمال، ولا يدعم NFC ويفتقر إلى معيار IP لمقاومة الماء والغبار.

الكاتبخالد الحسنات
مدون تقني
مدون تقني وخبير بالهواتف الذكية والأجهزة اللوحية
Exit mobile version