أفضل 8 طابعات متعددة الوظائف يمكن شراؤها الآن

في هذا الموضوع تجد أفضل طابعات متعددة الوظائف متاحة للشراء الآن مع ذكر مميزات وعيوب كل طابعة وبعض التفاصيل المهمة حولها.

بغض النظر عمّا إذا كنت بحاجة إلى طابعة لمكتب العمل الخاص بك، أو فقط لعائلتك، فإن طابعات متعددة الوظائف “الكل في واحد” تعتبر حلًا رائعًا لتلبية الاحتياجات المتنوعة باستخدام جهاز واحد.

تشترك كل الطابعات في بعض الأشياء، مثل طباعة المستندات والصور بالإضافة إلى المسح الضوئي، لكن بعضها يحتوي على ميزات يمكن أن تجعل بعض المهام أسهل بشكل كبير، مثل وحدة تغذية المستندات التلقائية (ADF).

من المهم أيضًا وضع نظام خراطيش الحبر في الاعتبار عند التسوق لاقتناء طابعة جديدة، حيث أن النظام غير الملائم يعني أنه يتعين عليك استبدال الخراطيش كل حين وآخر، وفي نهاية المطاف تجد أنك قمت بإنفاق المزيد من المال خلال فترة قصيرة.

لذلك، ومن أجل مساعدتك على حسم الاختيار، نستعرض في هذا المقال توصياتنا لأفضل طابعات متعددة الوظائف التي يمكنك شراؤها حتى الآن.

أفضل طابعات متعددة الوظائف حتى الآن


الأنسب للعائلات – طابعة Brother MFC-J995DW

تعتبر Brother MFC-J995DW أفضل طابعة متكاملة للاستخدام العائلي موجودة في الأسواق حاليًا. فهي طابعة نافثة للحبر متعدد الاستخدامات بما يكفي لتلبية الاحتياجات المتنوعة للأسرة، وإنتاجيتها مرتفعة بشكل رائع، مما يساعد في الحفاظ على تكلفة الطباعة بمرور الوقت.

تحتوي الطابعة على ماسح ضوئي لمسح الصور القديمة للعائلة، بينما يمكن أن تساعدك وحدة التغذية التلقائية للمستندات في معالجة مستندات العمل بسرعة.

بفضل نظام الحبر INKvestment Tank يمكن للطابعة توفير المزيد من الحبر لكل خرطوشة، مما يعني أنك لست مضطرًا لاستبدالها كثيرًا. تتوفر أيضًا خراطيش ذات إنتاجية أعلى، وهي تعتبر ممتازة إذا كنت ترغب في تمديد الفترة الزمنية بين استبدال الخراطيش.

وتتميز Brother MFC-J995DW بسرعة طباعة جيدة، فيمكنها طباعة صور عالية الجودة بسرعة كبيرة. على الرغم من أنها لا تطبع المستندات ذات اللون الأسود بسرعة، إلا أنها غير سيئة، ويجب أن تؤدي الغرض على أكمل وجه مع معظم الاستخدامات العائلية.

كما تحتوي الطابعة على دعم لوحدات التخزين الخارجية بحيث يمكنك طباعة الملفات مباشرة من فلاش ميموري USB أو بطاقة SD.

لكن على الجانب الآخر، دقة الألوان ليست الأفضل. في حين أنه لا ينبغي أن تمثل هذه مشكلة إذا كنت تطبع مستندات بها قليل من العناصر ملونة، إلا أنها ليست مناسبة لمهام طباعة الصور التي تحتاج فيها إلى إنتاج دقيق للألوان.

بالإضافة إلى أن الطابعة تفتقر أيضًا إلى اتصال Bluetooth وغير متوافقة مع خدمة Mopria للطباعة من الهواتف الذكية، ولكن لحسن الحظ، تتمتع هذه الطابعة بدعم تقنية NFC مما يجعل من السهل إقران الأجهزة التي تدعم NFC بها بسرعة.

طابعة HP LaserJet Pro MFP M227fdw

إذا كان لديك مساحة كافية فإن طابعة MFP M227fdw تعتبر واحدة من أفضل طابعات متعددة الوظائف المتاحة للشراء، وأكثر ما يميزها هو سرعة الطباعة وجودتها لكنها في المقابل تأتي بسعر مرتفع قليلاً مقارنة ببعض الطابعات الأخرى مع حاجتها لمساحة أكبر.

خذ بعين الاعتبار أن هذه الطابعة هي آلة أحادية اللون “أسود” وليست أسرع طابعة ليزر في السوق، لكنها أسرع من أي طابعة تعتمد على نفث الحبر، وتقدم مزيجاً جذاباً ما بين الميزات والأداء.

تشمل الوظائف، الطباعة، المسح الضوئي، والنسخ، والفاكس، ويُمكنك الاتصال بها من خلال كيبل إيثرنت أو شبكة واي فاي أو بلوتوث أو USB أو NFC.

يُمكنك طباعة 30 صفحة خلال الدقيقة مع وجود درج بسعة 250 ورقة، مع العلم أن الطابعة تدعم الميزات السحابية عبر Google Cloud Print إلى جانب دعم تطبيق أندرويد وآيفون.

طابعة Canon PIXMA G7020

إذا كنت بحاجة لطابعة تُلبي حاجة العائلة الكبيرة من حيث طباعة كميات أكبر من المستندات، فمن الأفضل أن تحصل على طابعة بها خزان ضخم مثل Canon PIXMA G7020. على عكس طابعة Brother السابقة، فهذه الطابعة لا تحتوي على أي خراطيش مستقلة، بل خزانات حبر كبيرة مدمجة يمكنك إعادة تعبئتها بنفسك.

غالبًا ما تُباع زجاجات الحبر كحزمة، مما يؤدي إلى توفير المزيد من المال في المستقبل. لكن الجانب السيء هو كون الطابعة بطيئة جدًا في الطباعة، سواءً كانت مستندات سوداء فقط أو مستندات ملونة. ولكنها تحتوي على درج إدخال يمكنه استيعاب ما يصل إلى 250 ورقة بحيث يمكنك تركها تطبع ما تشاء أثناء عملك على أشياء أخرى.

بشكل عام، بالنسبة لمعظم العائلات، تعتبر طابعة Brother خيارًا أفضل لسبب وهو الطباعة السريعة وأيضًا القدرة على طباعة صور ذات مظهر أفضل. ومع ذلك، إذا كنت تحتاج غالبًا إلى طباعة مستندات كثيرة، فيجب عليك استخدام طابعة Canon.

طابعة للمكاتب المنزلية Canon imageCLASS MF743Cdw

للمكاتب الصغيرة والمنزلية تعتبر Canon imageCLASS MF743Cdw أفضل طابعة ملائمة لهذه البيئة. تم تصنيع طابعة الليزر اللاسلكية هذه بالكامل من البلاستيك الصلب، مع سهولة الوصول إلى مسحوق الحبر ودرج الورق. كما تحتوي على ماسح ضوئي مسطح ووحدة تغذية تلقائية للمستندات مع دعم المسح الضوئي المزدوج.

إن إنتاجية الصفحات للطباعة بالاسود والألوان عالية جدًا في حين أن تكلفة الطباعة (CPP) كبيرة ومناسبة بشكل مثالي للطباعة باللون الأسود فقط، كما تطبع المستندات والصور الملونة بسرعة.

تدعم الطابعة الاتصال عبر Wi-Fi أو USB أو Ethernet وهي متوافقة كذلك مع تطبيق Canon PRINT Business المتميز للطباعة من خلال الهاتف الذكي.

ولكن من عيوب تصميم الطابعة هو أن شاشة اللمس مثبتة على الجانب الأيمن، مما قد يحد من المكان الذي يمكنك وضعها فيه في مكتبك. كما أنها بطيئة جدًا في طباعة المستندات بالأبيض والأسود، ودقة الماسح الضوئي ليست عالية مثل الطابعات الأخرى، ولكن يجب أن تظل مناسبة بما يكفي للاستخدام المكتبي بشكل عام.

طابعة HP OfficeJet Pro 9025

إذا كنت تريد طابعة نافثة للحبر للمكاتب المنزلية الصغيرة، ففكر في طابعة HP OfficeJet Pro 9025. لا تنتج خراطيشها العديد من الصفحات مثل طابعة Canon السابقة، والتطبيق المصاحب لها ليس جيدًا، ولكن تتميز بجودة طباعة صور فائقة وتكلفة أفضل للطباعة.

تحتوي هذه الطابعة على ماسح ضوئي مسطح ووحدة تغذية تلقائية للمستندات مزودة بمسح ضوئي مزدوج. ومع ذلك، على عكس Canon، فإن دقة المسح الضوئي أعلى بكثير. جودة الصورة مناسبة للاستخدام العادي، لكن دقة الألوان ليست الأفضل.

من ناحية أخرى، فإن تكلفة الطباعة رائعة، كما أن الخراطيش ميسورة التكلفة. بالإضافة إلى دعم توصيل فلاش ميموري USB وبطاقات SD ولكنها تفتقر إلى دعم تقنية البلوتوث، ولا يمكن لتطبيق HP Smart المصاحب لها طباعة الملفات مباشرًة من حزمة برمجيات Microsoft Office.

وبالتالي، إذا كنت تريد طابعة ذات إنتاجية أفضل ولديها تطبيق ممتاز للتحكم من الهاتف الذكي، فالأفضل هو اقتناء طابعة Canon. ومع ذلك، إذا لم تكن دقة الألوان العالية أمرًا حيويًا وتريد جودة طباعة أفضل للصور بتكلفة أقل للطباعة، فاحصل على طابعة HP.

طابعة للابيض والاسود – Canon imageCLASS MF445dw

أفضل طابعة متكاملة للمستندات بالأبيض والأسود هي Canon imageCLASS MF445dw طابعة الليزر أحادي اللون هذه مناسبة بشكل مثالي للاستخدام في المكاتب الصغيرة والمنازل.

يأتي الماسح الضوئي في هذه الطابعة مع ميزات كثيرة منها وحدة تغذية تلقائية للمستندات وفاكس ومسح ضوئي مزدوج. كما تحتوي على خيارات اتصال رائعة، بما في ذلك الاتصال عبر منافذ USB ودعم الطباعة اللاسلكية عبر تطبيق Canon PRINT Business.

ينتج نظام الحبر عددًا كبيرًا من الصفحات بشكل مذهل. فإذا وجدت نفسك تطبع كمية كبيرة جدًا من المستندات، فإنها تقبل خراطيش حبر بحجم XL لزيادة الإنتاجية. كما أن تكلفة الطباعة تبدو مثالية، حيث لا تحتاج خراطيش الحبر إلى الاستبدال كثيرًا بسبب الإنتاجية العالية، مما سيحافظ على انخفاض التكاليف على المدى الطويل.

ولكن دقة المسح الضوئي ضعيفة بعض الشيء ولكن يجب أن تكون أكثر من كافية إذا كنت تقوم بمسح المستندات ضوئيًا فقط. كما لا يمكن الطباعة بالألوان أو على ورق لامع، لذلك إذا كنت بحاجة إلى طباعة صور عائلية، فلا يوصى بذلك.

أيضًا على الرغم من وجود خيارات اتصال رائعة، إلا أنه لا يوجد دعم لبطاقات SD ولا تقنية البلوتوث. ومع ذلك، تعد هذه واحدة من أفضل الطابعات التي يمكنك شراؤها للأعمال الصغيرة.

بديل أرخص – طابعة Brother MFC-L2710DW

إذا كانت الميزانية محدودة وتريد بديلاً أرخص، ففكر في طابعة Brother MFC-L2710DW التي تتميز بإنتاجية صفحات أقل من طابعة Canon وتفتقر إلى المسح الضوئي المزدوج، ولكنها أرخص بكثير، وتحتوي على لوحة رقمية لإدخال كلمات مرور شبكة الواي فاي بسهولة.

عند استخدام الماسح الضوئي المسطح، تكون الدقة الافتراضية ضعف دقة Canon، والتي يمكن أن تكون مفيدة إذا كان عليك إرسال مستندات ممسوحة ضوئيًا بدقة عالية إلى زميل العمل عبر البريد الإلكتروني.

تكلفة الطباعة منخفضة بشكل مذهل، وسرعة الطباعة ممتازة بمجرد خروج الصفحة الأولى، وستقوم تلقائيًا بطباعة المستندات على الوجهين. علاوة على ذلك، تعد خيارات الاتصال رائعة حيث يمكنك توصيل الطابعة عبر منافذ USB أو Ethernet أو Wi-Fi وهي تعمل مع التطبيق الاستثنائي Brother iPrint & Scan.

في العموم، إذا كنت تريد طابعة يمكنها إنتاج كمية أكبر من الصفحات السوداء مع المسح الضوئي المزدوج، احصل على Canon. ومع ذلك، إذا كنت تريد طابعة أرخص وتحتوي مزيد من الأزرار لتحسين سير العمل، فاحصل على طابعة Brother.

طابعة متكاملة للصور Canon PIXMA TR8520

اخيرًا، هناك Canon PIXMA TR8520 التي تعتبر أفضل طابعة متكاملة لطباعة الصور. فهي طابعة لاسلكية نافثة للحبر وتأتي بحجم صغير إلى حد ما بحيث لن تشغل مساحة كبيرة على مكتبك. أيضًا، هناك وصول سهل إلى خراطيش الحبر ودرج الورق.

تحتوي الطابعة على فاكس متكامل ووحدة تغذية تلقائية للمستندات وماسح ضوئي مسطح. هذا بالإضافة إلى تكلفة الطباعة المنخفضة، فسواءً كنت تطبع مستندات بالأسود فقط أو ألوان، لن تستهلك كميات كبيرة من الحبر.

الرائع أيضًا في هذه الطابعة أن خراطيش الألوان فيها تنتج صفحات أكثر من الخرطوشة السوداء، وهو أمر مهم لأن جودة الصورة ممتازة، ودقة الألوان مناسبة بدرجة كافية للاستخدام العادي.

يمكنك توصيل هذه الطابعة عبر Ethernet أو USB أو Wi-Fi أو Bluetooth ويمكنك الطباعة مباشرًة من بطاقة SD.

ومع ذلك، فإن سرعة الطباعة متواضعة جدًا، حيث يستغرق طباعة صورة مقاس 4×6 مثلًا حوالي دقيقة كاملة. أيضًا، لا تحتوي الخرطوشة السوداء على إنتاجية عالية وغالبًا ما تحتاج إلى استبدال على مدى قصير.

على الجانب الآخر، فإن تكلفة استبدال أي من الخراطيش مقبولة إلى حد ما. وبشكل عام، هذه واحدة من أفضل طابعات الصور التي ستجدها في السوق هذا العام.

Exit mobile version