كيفية تداول السلع من خلال تطبيقات الإنترنت؟

ينال الاستثمار في السلع قدرًا كبيرًا من الاهتمام في أسواق المال، فهو وسيلة استثمارية رائعة للذين يبحثون عن تنويع محفظتهم، كما يوفر خيارات جذابة لاستثمار الأموال وتوليد ثروة طويلة الآجل بالإضافة إلى مكاسب قصيرة الآجل.

ما هي السلع؟

إذا كنت تريد الدخول في تداول السلع فعليك أولاً أن تفهم ما يعنيه ذلك، السلع هي المنتجات التي يتم شراؤها وبيعها.

يمكن تجميع السلع في أربع قطاعات رئيسية: –

  • المنتجات الزراعية: مثل الأرز والقمح والكاكاو والبن.
  • المنتجات الحيوانية: مثل الماشية والأبقار.
  • المعادن: مثل الذهب والفضة والحديد والألومنيوم.
  • منتجات الطاقة: النفط والغاز الطبيعي والفحم.

الاستثمار في السلع

عندما تستثمر في السلع فأنت تغامر، فهو ليس مثل سوق الأوراق المالية حيث تتمسك بالأسهم لسنوات، يتغير سوق السلع باستمرار من شهر لآخر، لذلك فهو طريقة لكسب بعض المال بسرعة في نفس الوقت فهو طريقة أيضًا لخسارة الأموال بنفس السرعة، من خلال الاستثمار في السلع يمكن أن تكون فرصك جيدة للربح من خلال حساب التداول الخاص بك، نتيجة سبب ما أثر مباشرة على سعر سلعتك الاستثمارية، يمكنك فقط الاستمرار في متابعة أخبار السوق وستكون التجربة مبهجة.

هناك دائمًا مخاطرة كبيرة عندما تختار الاستثمار في السلع، حيث يزدهر العديد من المستثمرين على عامل المخاطرة لأنهم يخمنون باستمرار كيف يمكن أن يفعل أو لا يفعل سوق معين، يوجد الكثير من الأبحاث التي تتناول الاستثمار في السلعحتى الطقس له علاقة كبيرة بما ستفعله السلعة.

تداول السلع عبر الإنترنت

إن تداول السلع عبر الإنترنت عملية بسيطة نسبيًا، ومن أشهر طرق التداول في السلع هي العقود الآجلة وصناديق الاستثمار.

التداول عبر العقود الآجلة

العقد الآجل هو الالتزام بشراء سلعة ذات قيمة في تاريخ مستقبلي محدد مسبقًا، ويتم استخدامه من قبل الأشخاص الذين ينتجون تلك السلع لتنظيم تدفقات دخلهم وحماية أنفسهم من التقلبات المفرطة في السوق.

يمكن اعتبار العقود الآجلة بمثابة اتفاقيات لبيع أو شراء السلع بسعر محدد في المستقبل بغض النظر عن ظروف السوق الحالية، إذا كنت بحاجة إلى السلعة المعنية يمكنك شراء العقود الآجلة للتحوط من ارتفاع الأسعار في المستقبل، وإذا قمت ببيع السلعة المعنية فأنت تشتري عقودًا آجلة للتحوط من انخفاض السعر.

يسمح شراء وبيع العقود الآجلة للأشخاص بشراء وبيع الالتزامات لشراء المنتجات استجابة لضغوط السوق.

على عكس محفظة الأسهم أو الاستثمار في السندات فأنت لا تشتري جزءًا كبيرًا من شركة أو التزامًا بالديون يتم سداده بفائدة، فأنت تقوم بالمقامرة على السعر المستقبلي لسلعة ما، تداول العقود الآجلة محفوف بالمخاطر مثله مثل أي نوع من الاستثمار ولكن يمكن تخفيف بعض المخاطر من خلال اتخاذ محفظة متنوعة.

صناديق الاستثمار المتداولة في السلع

عند التفكير في صناديق الاستثمار المتداولة في قطاع السلع، فإن معظم المستثمرين يتجهون إلى الاستثمار في النفط والمعادن.

صندوق الاستثمار هي طريقة للاستثمار في القطاع المراد الوصول إليه سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، ومن مزاياه الهامة أنه يوفر قسطًا من التنويع حيث يوفر الاستثمار في مجموعة متنوعة من السلع والشركات العاملة فيها.

توجد صناديق استثمارية متداولة في البورصة قائمة على تداول أسهم الشركات العاملة في قطاع السلع، وتتأثر قيمة تلك الصناديق بحركة أسعار السلع.

نصائح هامة

عندما تبدأ تداول السلع عبر الإنترنت اختر تداولاتك بحكمة وتجنب الإفراط فيها، إذا وجدت نفسك تقوم بالعديد من الصفقات منذ البداية فلابد أن تأخذ حذرك لأنه سيزيد من احتمالية الفشل وخسارة الأموال.

من المهم معرفة كل ما يمكنك تعلمه عن أساسيات العرض والطلب الأساسية لتلك السلعة والمشتقات التي يتم تداولها، وقبل أن تبدأ التداول بالمال الفعلي من الضروري أن تطور خطة التداول المدروسة جيدًا.

نتفرّد بنقل الأفضل!
Exit mobile version