قصص ناجحة للمتداولين بأسواق المال العالمية

يعتبر تداول الأسهم ومنتجاتها حالة فريدة من نوعها، فهي ظاهرة تجارية ذات دخل عملاق، لايكاد أحداً لا يسمع عنه عبر العالم، حتى في أفلام الإثارة مثل فيلم وال ستريت الشهير لمايكل دوغلاس، الذي جعل من هذه التجارة تدور حولها الأسرار، من معلومات وطرق واستراتيجيات وفنون، فالكل يريد الربح. 

ماهو تاريخ تداول الأسهم؟ 

بدأت أول عملية تداول في العالم في بورصة المطاحن للحبوب بفرنسا بعام 1250عن طريق شركة المطاحن الفرنسية ماتسمى (Société De Moulins De Bazacle)، بحيث كل مستثمر يضع حصة من امتلاكه في انتاج الشركة، ثم يستلم كل مستثمر حصته من الأرباح السنوية.

ثم يأتي ترتيب بورصة بلجيكا، حيث يعود تاريخها إلى عام 1531، حيث يجتمع السماسرة ومقرضي الأموال للتعامل مع الديون التجارية والحكومية.

لم يكن حينها أسهم بالمعنى الاسمي الحقيقي، كانت الفكرة مبنية على الشراكة بين التجار وطرح سندات على أرباح على الشركات. 

فعلياً تأسست أول مفهوم شامل للأسهم المالية في بورصة نيويورك بالولايات المتحدة الامريكية بنيويورك بعام 1792، حيث بدأت بورصة نيوروك بطرح بعض الأسهم والسندات الحكومية والمصرفية. 

ويدخل يومياً الملايين من المتدوالين على الاسهم من جميع أنحاء العالم سواءً بالبورصة، أو التداول من منصات تداول قوية على الأنترنت، تربط الفوارق الجغرافية والزمنية بين العالم. 

من هم أشهر خمسة متداولين في التاريخ على الأطلاق؟

لكي متداول قصة، فالأسهم لاتعرف حداً للأصل أو للنسب، كل من يفهم استراتيجية الأسهم يربح، ومن أشهر متدوالي الأسهم ذوي تجربة فريدة حسب ترتيب موقع أنفستوبيديا هم:

  1. جورج سوروس هنغاري الجنسية من مواليد عام 1933، هو مؤسس رئيس مجلس إدارة صندوق سوروس ، واحدة من أنجح الشركات في تاريخ صناعة صناديق التحوط. حصل على لقب “الرجل الذي كسر بنك إنجلترا” في عام 1992 بعد بيعه القصير بقيمة 10 مليارات دولار ، مما حقق ربحًا رائعًا بقيمة مليار دولار.
  2. جيم روجرز جيمس روجرز الابن (مواليد 1942) هو رئيس روجرز القابضة. شارك في تأسيس صندوق الكوانتوم مع جورج سوروس في أوائل سبعينيات القرن الماضي ، والذي حصل على نسبة مذهلة بلغت 4200 ٪ على مدى 10 سنوات. يشتهر روجرز بدعوته الصعودية الصحيحة للسلع في تسعينيات القرن العشرين وأيضًا لكتبه التي توضح رحلاته العالمية المغامرة.
  3. ريتشارد دينيس: (من مواليد 1949) جعل بصمته في عالم التجارة كتاجر سلع ناجح للغاية مقره شيكاغو. وبحسب ما ورد حصل على ثروة قدرها 200 مليون دولار على مدى عشر سنوات من تحليلاته.
  4. بول تيودور جونز: (من مواليد 1954) هو مؤسس شركة تيودور للاستثمار، واحدة من صناديق التحوط الرائدة في العالم. اكتسب تيودور جونز سمعة سيئة بعد أن حقق حوالي 100 مليون دولار من الأسهم المختصرة خلال انهيار السوق عام 1987.
  5. جون بولسون: صعد جون بولسون (من مواليد 1955)، من صندوق التحوط بولسون وشركاه، إلى صدارة العالم المالي بعد أن حقق مليارات الدولارات في عام 2007 باستخدام مقايضات التراجع عن السداد الائتماني، لبيع بفعالية سوق الإقراض العقاري عالي المخاطر في الولايات المتحدة.

ما هي أشهر الأسهم العالمية؟

أشهر المؤشرات الرئيسية المعمول بها في الأسواق العالمية وتظهر فى النشرات المالية والصحفية هي عديدة ولكل بلد له أسهمه الخاصة به ويتداول عليها محلياً أو عالمياً  منها على سبيل المثال؛ مؤشر Dow Jones )داو جونز( يعتبر مؤشر داو جونز من أقدم المؤشرات المالية بالولايات المتحدة، ويندرج تحته غالبية اللوبي لكبريات شركات الصناعة الأمريكية. 

ثم يأتي المؤشر الشهير ناسداك NASDAQ فهو يعتبر شركة وساطة وبورصة مالية في آن واحد تأتي في المرتبة الثانية بعد بورصة نيويورك، كما يعتبر مقياس لأداء سوق الأسهم الأمريكية، وهو أحد الأسهم الشهيرة والمتداولة عالمياً. 

ثم يأتي مؤشري نيكاي الياباني وكاك الفرنسي، أما عربياً، فيأتي مؤشر دي. إف. م. الإماراتي و تاسي السعودي، ومؤشر ايجيكس المصري. 

التداول هو استراتيجية ثاقبة

لايوجد شيء ذو أسرار كل ما في الامر هو فهم الاقتصاد للدول وقوة أداء الشركات و تطبيق مفهوم واستراتيجات التداول، ما يجعل تداول الأسهم ذو رؤية، هو فهم حركة السوق ومتابعة أرباح الشركات و النشرات الإقتصادية وغيرها.

كما أن لتداول الأسهم استراتيجيات لاتخاذها وفهمها وكذلك تجربتها، منها استراتيجية التداول اليومي،  وهي تندرج تحتها عمليات الشراء والبيع للأسهم بنفس اليوم قبل الإغلاق في البورصة.

أما الاستراتيجية الثانية، فهي البيع والاحتفاظ بالأسهم لفترة طويلة الأمد مهما حدثت تقلبات سلبية والانتظار للحظات الصعود في سعر السهم.

الاستراتيجية الثالثة هي التداول على المدى القصير وهو عملية شراء السهم وانتظار حالة صعود السهم في سعره ثم القيم بالبيع أو الشراء.

نتفرّد بنقل الأفضل!
Exit mobile version