فتح ملفات العمل بالهواتف يهدد 17% من الشركات السعودية

جدة – المملكة العربية السعودية: أكدت كاسبرسكي لاب بأن 17% من الشركات مهددة بالاخترافات والهجمات الإلكترونية بسبب تنفيذ الموظفين لمتطلبات العمل باستخدام هوانفهم الذكية وأجهزتهم اللوحية الشخصية، كما ذكرت أنه تم تسجيل 42 مليون محاولة هجوم على الأجهزة المحمولة العام الماضي.

وأوصت كاسبرسكي لاب الشركات بالتأكد من أن الأجهزة المحمولة لدى موظفيها والبيانات الحساسة المخزنة عليها مؤمّنة ومحمية من التهديدات المتقدمة باستخدام الحل البرمجي “Kaspersky Security for Mobile” المختصّ بالدفاع ضدّ التهديدات المحدقة بالأجهزة المحمولة بهدف حماية بيانات الشركة على أجهزة “أندرويد” وiOS.

وتقدّم الحلول المؤسسية الخاصة بإدارة الأجهزة المحمولة وإدارة القدرات التنقلية إمكانية التحكم في الوصول إلى مستندات الشركة وإدارة إعدادات الأجهزة، لتزويد الموظفين بإمكانيات عمل فعالة أثناء التنقل. ومن شأن هذه الحلول حماية بيانات الشركة من التسرّب في حالة فقد الجهاز أو سرقته، ولكنها لا تستطيع بوجه عام الدفاع عن الأجهزة ضد التهديدات المتقدمة.

وتحتاج الشركات إلى مستوى إضافي من الحماية لأجهزتها المحمولة، يكون بوسعها اكتشاف أي شذوذ في سلوك الأجهزة والتطبيقات، واكتشاف الثغرات ومنع الإصابة بالبرمجيات الخبيثة المعروفة وغير المعروفة، وذلك في ظلّ ارتفاع كمية هذه التهديدات؛ إذ زادت الهجمات التي شُنّت في الربع الثاني من العام الجاري على مستخدمي الهواتف المحمولة بنسبة 33% مقارنة بالربع الأول من العام.

وتتضمن القدرات الوظيفية لـ Kaspersky Security for Mobile وظائف دفاعية رئيسية ضدّ التهديدات المحدقة بالأجهزة المحمولة، تتعلق بالوقاية من التهديدات والكشف عنها والتعامل معها، ويكشف عن الأنشطة التي تتعرض لها الأجهزة المحمولة، مانعاً التهديدات المتطورة المعروفة والجديدة باستخدام أساليب تتمّ بمساعدة تقنيات تعلّم الآلات ومعلومات التهديدات القائمة على السحابة.

وتعمّم الرقابة على التطبيقات وحركة البيانات الأمن على مستوى الشبكة، إضافة إلى أدوات مكافحة التصيّد والبريد الإلكتروني غير المرغوب فيه التي تساعد مسؤول الأمن الإلكتروني على التأكّد من أن البيانات المشروعة وحدها تصل إلى الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية الخاصة بالموظفين. ويمكن أن يكشف الحل أيضاً عن تجاوز الصلاحيات حتى في الحالات التي يكون قد تمّ فيها التعديل في أنظمة التشغيل الأساسية للهواتف الذكية.

وقال دميتري أليشين، نائب الرئيس لتسويق المنتجات لدى كاسبرسكي لاب، إن قدرة الموظفين على العمل أثناء التنقل من شأنها المساعدة على زيادة كفاءة الأعمال التجارية، وهو ما تسعى الشركات من جميع الأحجام إلى تحقيقه، مشيراً إلى أن تزايد الأنشطة الخبيثة والتطبيقات المحمولة غير الشرعية والثغرات في البرمجيات، فضلاً عن العامل البشري، “تجعل إدارة الأجهزة المحمولة وحمايتها تحدياً حقيقياً”، وأضاف: “لكل شركة استراتيجيتها للهواتف المحمولة، ما يعني أنها تحتاج إلى حماية مصمّمة بطريقة خاصة لتناسب تلك الاستراتيجية الفريدة، ما يسمح لها بإعداد السياسات بطريقة مرنة وإدارة إعدادات الأمان على كل جهاز شخصي وفي منظومة الاتصالات المتنقلة بالكامل”.

فريق الموقع
نتفرّد بنقل الأفضل!