هل إعلان كول أوف ديوتي هو الأكثر حصولاً على عدم الإعجاب في يوتيوب؟

منذ الإعلان عن لعبة باتلفيلد 1 بدأت الحرب بين اللعبة وبين لعبة كول أوف ديوتي الجديدة Infinite Warfare، وكان موقع يوتيوب هو المسرح الحقيقي للهجوم على لعبة كول أوف ديوتي من خلال عرض الكشف الرسمي عن اللعبة.

وخلال الآونة الأخيرة حصل بعض اللبس حول عدد الإعجابات وعدم الإعجابات التي حققها عرض الكشف الرسمي عن لعبة Infinite Warfare.

حيث تناقلت العديد من المواقع والمدونات بأن عرض الكشف الرسمي عن Infinite Warfare قد حطم الأرقام القياسية من حيث عدم الإعجاب على موقع يوتيوب، وبات العرض هو الأكثر حصولاً على عدم الإعجاب في تاريخ يوتيوب.

لكن في الحقيقية، فإن العرض لغاية الآن يحتل المركز الثاني، أما صاحب المركز الأول فهو فيديو أغنية Baby للفنان جستن بيبر والذي حظي بأكثر من 6 مليون عدم إعجاب، بينما حصل إعلان كول أوف ديوتي لغاية الآن على 2.5 مليون عدم إعجاب.

في نفس الوقت فإن عرض الكشف الرسمي عن اللعبة يُعتبر الأكثر حصولاً على عدم الإعجابات في تاريخ فيديوهات الألعاب على موقع يوتيوب، وكمثال فقط فإن أول 100 فيديو حصولاً على عدم الإعجاب في موقع يوتيوب لا تتضمن أي فيديو في مجال الألعاب باستثناء إعلان كول أوف ديوتي في المركز الثاني.

الأمر الذي يؤشر على مدى سخط مجتمع اللاعبين على اللعبة الجديدة والذين لم يعبروا عن امتعاضهم بهذه الطريقة الشرسة على أي لعبة أخرى في السابق.

مهند داود
الكاتبمهند داود
مدير تحرير موقع أبو عمر التقني