Android Games هواتف وأجهزة ذكية

4 أسباب تدفعك للانغماس في عالم ألعاب الأجهزة المحمولة!


يشكل الجيمرز شريحة مميزة من مستخدمي الأجهزة المحمولة، فرغم عدم حصولهم على جرعة الأدرينالين اللازمة من تجربة ألعاب الأجهزة المحمولة كما هو الحال مع أجهزة الألعاب المخصصة، سواءً من حيث حجم الشاشة أو قوة الألعاب المتوفرة على هذه الأجهزة، إلا أنهم ينجحون دائمًا في إيجاد طريدتهم من بين ألعاب الأجهزة المحمولة المتوفرة، حيث يمكن لهذه الشريحة أن تجد مبتغاها في مجال الألعاب المحمولة مثل ما يستطيع الطباخ المخضرم تحضير أكلات شهية من مكونات بسيطة.

وطبعًا لن تكون تجربة لعب الألعاب على شاشات صغيرة مثل الأجهزة المحمولة في مستوى تجربة لعب ألعاب ضخمة على أجهزة الألعاب وحواسب الجيمرز، كما أن آلية اللعب نفسها المتمثلة في النقر والسحب للتحكم باللعب بدلًا من الفأرة ولوحة المفاتيح أو يد اللعب ليست مرضية للكثيرين. مع ذلك، فإن التقنية في تطور مستمر، وقد رأينا بالفعل هذه السنة قدرات قوية على عدة هواتف ذكية تتميز بعتاد في المستوى يفتح المجال أمام تجربة لعب أفضل على الأجهزة المحمولة. هذه أسباب تجعل تجربة لعب الألعاب على الأجهزة المحمولة في المستوى.

لا حاجة لرسومات خارقة للاستمتاع

صحيح أن الهواتف الذكية الرائدة أصبحت تقدم مواصفات ممتازة، إلا أنها لن تكون قادرة أبدًا على منافسة حاسوب ألعاب قوي، لكن ذلك ليس سيئًا بالضرورة، حيث تتوفر العديد من الألعاب التي تقدم نمط لعب جيد للغاية دون تميزها برسومات براقة، مع وجود ألعاب أندرويد تتميز برسومات رائعة للغاية، تعد مميزة عن غيرها من ألعاب أندرويد الأخرى التي تغلب عليها تصاميم يمكن وصفها بالبسيطة، لكن عدة مطورين يقدمون ألعابًا ذات رسومات عالية مثل Dead Trigger 2 ،Middle-Earth: Shadow of War ،Micro Machines وعدة ألعاب أخرى، هذه الألعاب تعد وجبة دسمة لممتلكي هواتف ذكية رائدة في المستوى تتيح لعب مثل هذه الألعاب دون مشاكل، علمًا أن هنالك شريحة من الجيمرز الذين يولون أولوية خاصة لنمط اللعب على الرسومات، وإن كان نمط اللعب على الأجهزة المحمولة مختلفًا بالتأكيد على تجربة اللعب على حواسب الألعاب.

لعبة جيدة تحتاج إلى أدوار مختلفة

يلعب سياق تجربة اللعب دورًا هامًّا عند التفكير في مقارنة اللعب على الأجهزة المحمولة واللعب على حواسب الألعاب، فاختيار اللعب على حاسب ألعاب سيكون خيارًا طبيعيًّا عندما يكون المستخدم متفرغًا مساء يوم ما في المنزل، إلا أن هنالك عدة حالات يكون فيها المستخدم في الخارج ويمتلك وقت فراغ يمكنه أن يقضيه في الاستمتاع بلعبة على جهازه المحمول. ويبرز أفضل وقت للعب ألعاب الأجهزة المحمولة أثناء التنقل، حيث يمكن للمستخدم استغلال الوقت الذي يستغرقه الوصول إلى المدرسة، الجامعة، أو العمل في لعب لعبة ما على جهازه المحمول.

ألعاب الماضي

يعكف العديد من محبي الألعاب على لعب ألعاب قديمة سبق لهم لعبها في مرحلة عمرية مبكرة على أجهزة ألعاب معروفة، حيث تتوفر على أندرويد عدة ألعاب قديمة تم توفير نسخة خاصة منها للأجهزة المحمولة، وتبرز ألعاب شركات مثل Sega وشركات أخرى تقدم تجربة لعب تحمل ذكريات جميلة وتقدم آلية لعب بسيطة.

الألعاب المدفوعة

يتوفر نظام أندرويد على العديد من الألعاب المجانية، وهو أمر طيب يتيح لمختلف الشرائح لعب ألعاب في المستوى مجانًا، لكن الجيمرز قد لا يجدون مشكلة في استثمار بضع دولارات مسبقًا لشراء لعبة مدفوعة تقدم تجربة لعب تروقهم، خصوصًا مع توفر ألعاب الأجهزة المحمولة على عيب يقدم إحدى أسوأ تجارب اللعب المتمثلة في الدفع من أجل الربح أو المشتريات الداخلية المتكررة، والتي منحت ألعاب الأجهزة المحمولة سمعة غير طيبة. قد لا تكون أفضل الألعاب المتوفرة على أندرويد مجانية، لكنها تقدم بالفعل قيمة عالية مقابل السعر الذي يتم دفعه فيها مسبقًا دون الحاجة لدفع أي شيء لاحقًا.

قد يحتاج المستخدم للتعمق بشكل أكبر ضمن ألعاب الأجهزة المحمولة المتوفرة والتنويع بين تجربة الألعاب المجانية والمدفوعة من أجل أخذ نظرة أشمل على مجال ألعاب الأجهزة المحمولة الذي يشهد تطورًا مستمرًّا.