بيان صحفي

مايكروسوفت تحدث ثورة فى تأمين سلامة بيئة العمل


أكتوبر 2017؛ دبي، الإمارات العربية المتحدة – قدمت شركة مايكروسوفت اليوم إلى زوار “أسبوع جيتكس للتقنية لعام 2017” عرضها التجريبي الخاص بتقنيات سلامة مكان العمل ، والتي صممت على أيدي شركات رائدة في صناعة منصات الخدمات المعرفية ، لتقدم بدورها مساهمة كبيرة في تسخير قدرات تقنيات الذكاء الاصطناعي المتطورة لتحقيق عنصر السلامة في أماكن العمل.

وقد أظهرت مايكروسوفت للزوار خلال العرض التجريبي لسلامة أماكن العمل كيف يمكن تحويل أي كاميرا مراقبة إلى أداة تستخدم للحماية والامن ، ويتم ذلك بفضل الاتحاد المثالي مابين السحابة الذكية والحافة الذكية ، وقد بنيت التجربة حول تجارب حية تمحورت حول نظم إعداد العمل والتركيز على سلسلة من السيناريوهات المتعددة ، كما كشف العرض التجريبي كيفية استخدام السحابة الذكية في أخذ لقطات من كاميرات المراقبة للتعرف على الوجوه والتمييز بين الأشخاص المصرح لهم والغير مصرح لهم.

وقال سيد حشيش المدير العام الإقليمي لشركة مايكروسوفت الخليج “لقد أصبحت سلامة المباني أولوية قصوى مع استمرار دولة الإمارات العربية المتحدة في المضي بقوة نحو الصناعات الثقيلة من الحديد الصلب والمواد الكيميائية ، وأحب التنويه بأن مايكروسوفت تتواجد منذ فترة طويلة في طليعة الثورة الصناعية الرابعة من خلال توفير الخطوط الغير واضحة بين العالم الرقمي والمادي وذلك عبر تقنيات مثل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي ، ويعد معرض جيتكس المكان المثالي لنا لعرض منصتنا للخدمات المعرفية وحلولنا المبتكرة التي تنقل بدورها بيئة مكان العمل إلى عهد جديد”.

وقد أصبح قطاع الصناعات التحويلية هو ثالث أكبر قطاع في إمارة دبي ، وتتوقع دائرة التنمية الاقتصادية في الإمارة أن تنفق الشركات الصناعية حوالي 19 مليون دولار على مجال البحث والتطوير، حيث يتوسع القطاع من القيمة الحالية البالغة 11.2 مليار دولار إلى 16.1 مليار دولار بحلول عام 2030.

شاهد الحضور عرض حي لتقنية الذكاء الاصطناعي المتمثلة بشات بوت الذى يعمل كضابط أمني ، ويقوم بإعطاء أصحاب العمل التنبيهات اللازمة في الوقت الحقيقي لأي مخالفة تحدث ، كما شمل العرض مراقبة السلامة وقدرة السحابة الذكية في الكشف تلقائياً عن التهديدات مثل اندلاع النيران ، وترك الأشياء الغير مناسبة في أماكن خطرة وكذلك كشف العمال الذين لا يرتدون ادواة الحماية المناسبة ، اضافة إلى ميزة الكشف التي تقوم بعملية اتمام المهمة من خلال التأكد بأن المشكلة قد تمت معالجتها وارسال رسائل خاصة إلى الأشخاص المعنيين.

وعلى الرغم من قيام فريق مايكروسوفت بتقديم العرض التجريبي إلا أنهم قاموا كذلك بوضع سيناريوهات حية في بيئة تم إنشاؤها لتشبه موقع البناء ، وذلك حتى يستطيع الجمهور اكتساب رؤى مباشرة حول مدى فاعلية حلول الخدمات الإدراكية عبر مجموعة واسعة من الصناعات ومواقع العمل ، بما في ذلك البنوك ومحطات الوقود والمستشفيات ومحلات السوبر ماركت.

وقد أظهر العرض التجريبي أيضاً للحضور الأثر العميق لتطبيق التحليلات المتقدمة داخل منصة الخدمات المعرفية في قدرته على تحسين العمليات وتمكين الموظفين ، ويتجلى ذلك واضحاً من خلال الحد من حوادث أماكن العمل وتبسيط عمليات مراقبة.

وأنهى حشيش حديثه قائلاً : “إن مهمتنا في مايكروسوفت هي تمكين كل شخص وكل منظمة في العالم من تحقيق المزيد ، ونحن فخورون بمشاركتنا في معرض جيتكس على مر السنين ومحاولتنا في معالجة القضايا الأكثر أهمية لشركائنا الإقليميين ، وبما أن دبي والإمارات العربية المتحدة بشكل خاص ومنطقة دول مجلس التعاون الخليج بشكل عام يتوسعون في قطاعاتهم الصناعية الثقيلة ستصبح السلامة مصدر قلق رئيسي وعنصر أساسي لابد منه ، لذا يجب على القطاعات الأخرى أن تنظر بعين الاعتبار إلى أن السحابة الذكية لها القدرة على تحويل أماكن العمل إلى بيئة أكثر حماية وأمناً “.