مراجعة سماعات آبل AirPods مراجعات تقنية

مراجعة سماعات آبل AirPods


في الحدث الذي أقامته آبل في سبتمبر الماضي، كان هناك بعض الإعلانات المثيرة والرائعة مثل تصميم آيفون 7 المألوف وإزالة مأخذ 3.5 ملم للسماعات والذي أحدث الكثير من الضجة، وإضافةً إلى هذا أعلنت آبل عن السماعات اللاسلكية الأولى AirPods من انتاجها.

عندما تم الإعلان لأول مرة عن سماعات آبل AirPods، استقبلها الناس بنقد وسخرية كبيرين. وكثر القول أنها ستبدو مثل رؤوس فرشاة الأسنان أو أنها  قد تضيع على الفور والبعض الأخر تحدثوا عن سعرها. ولكن أخيراً أصبحت هذه السماعات متاحة للشراء في كثيرٍ من الدول مع دخولنا العام الجديد 2017، وبعد مرور أسابيع قليلة على بدء تصديرها إلى بعض الدول ننقل إليكم هذه المراجعة الموسعة لسماعات آبل AirPods.


في الصندوق:

  • سماعات AirPods
  • قاعدة شحن
  • كابل Lighting-to-USB
  • دليل بدء الاستخدام
  • معلومات الكفالة وحماية المنتج

آبل AirPods


 

التصميم

أحد الجوانب المثيرة للجدل بشأن AirPods كان تصميمها الفريد. كلاً من قاعدة الشحن والسماعات نفسها تلقيتا نقد لكونهما ليسا ذا مظهر جيد (لكنني لم أجد مشكلة شخصياً مع الشكل).

سماعات AirPods خفيفة الوزن بشكل مدهش. ومظهرها العام يذكرنا بزوج EarPods لكن دون أي أسلاك تعلقها، وهي متوفرة حصرياً باللون الأبيض.

قاعدة الشحن مصنوعة بشكل جيد أيضاً. الجزء العلوي يفتح باستخدام مفصل معدني وهذا يذكرنا بما هو موجود في MacBook ويغلق باستخدام مغناطيس. هناك أيضاً مغناطيس موجود في الجزء السفلي لكل سماعة، مما يضمن أنها موضوعة بشكل آمن داخل قاعدة الشحن.

تصميم سماعات آبل AirPods


كيف تشعر عند ارتداء السماعات؟

لها شعوراً رائعاً، خفة الوزن بالنسبة لكل سماعة تساهم في هذا، فلا يمكن الشعور بوزنها أو أنها نافرة. حيث تمَّ أخذها إلى صالة ألعاب والركض بها وهز الرأس بقوة ولم تخرج من الأذن. هذا الأمر سيعتمد كلياً على شكل وحجم الأذن، وكقاعدة عامة إن كانت EarPods تلائم أذنيك بشكل مريح فإنك لن تعاني من مشاكل مع AirPods وحجمها لن يكون مشكلة.

apple-airpods-review


الاتصال

إحدى الميزات البارزة بالنسبة إلى AipPods هي شريحة W1 الجديدة كلياً. هذه القطعة الجديدة من السيليكون يفترض أنها لتوفير عملية اقتران بسيطة، ونطاق بلوتوث ممتاز، ولتحسين جودة الصوت، وتمديد عمر البطارية. شريحة W1 تظهر براعة عند اتصالها مع آيفون.

عند الضبط الأولي لسماعات AirPods يجب أن تكون قاعدة الشحن قريبة من الآيفون الخاص بك والبلوتوث فعال، فعند فتح الجزء العلوي لقاعدة الشحن ستظهر شاشة منبثقة على الآيفون وكل ما عليك القيام به هو الضغط على خيار اتصال الذي يظهر، وبعد ذلك كل شيء جاهز.

بعد ذلك يتم الاقتران على الفور بالأيفون بمجرد فتح قاعدة الشحن، وبإغلاق القاعدة يتم إلغاء اتصالها، وهذه وسيلة رائعة لتجاوز عملية الإعداد المرهقة التي تأتي في معظم سماعات البلوتوث الأخرى، وفعلاً استخدام AirPods يعطي فرق كبير عن استخدام زوج آخر من سماعات الأذن أو سماعات الرأس التي ليس لها شريحة W1.

ومن خلال توصيل AirPods إلى الآيفون سيتم تلقائياً توصيلها إلى أجهزة IOS الأخرى وmacOS وWatchOs التي تملكها على حساب iCloud – مما يتيح نفس عملية الاقتران البسيطة والاتصال وإلغاء الاتصال.

يمكنك أيضاً استخدامها على أجهزة أندرويد أو حواسيب ويندوز، وعملية الإعداد أيضاً سهلة، ببساطة انتقل إلى صفحة إعدادات البلوتوث في جهازك وقم بفتح قاعدة الشحن واضغط على الزر الصغير الموجود على الجزء الخلفي لبضع ثواني. هذا سيؤدي إلى أن يومض مؤشر الضوء في الداخل بالأبيض، وبمجرد أن يبدأ الضوء بالوميض يجب أن ترى نافذة AirPods منبثقة في قائمة البلوتوث لهاتفك.

اتصال سماعات آبل AirPods


التحكم

بفضل مستشعرات الأشعة تحت الحمراء المضمنة مع السماعة فإن النقر المزدوج على AirPods سيتيح القيام بأحد الأمرين، إما توجيه سيري لأمر صوتي أو تشغيل وإيقاف النغمات التي تستمع إليها. النقر المزدوج هذا يعمل على أي من زوج سماعات AirPods.

القدرة على  القيام بنقرة مزدوجة على AirPods والطلب من سيري إرسال رسالة أو إجراء مكالمة أو التحقق من الطقس هو أمر جميل لكن الاعتماد على المساعد الافتراضي من آبل للقيام بشيء بسيط مثل تغيير الصوت أو تخطي أغنية هو أمر مثير للغضب قليلاً.

ويمكن أيضاً ببساطة إيقاف وتشغيل أغنية ما من خلال إزالة واحد أو كلاً من زوج سماعات AirPods عن  الأذن، حيث سيتم تلقائياً إيقاف أي موسيقا تعمل. وبإعادتها إلى الأذن سيبدأ تشغيل الأغنية مرة أخرى.

اتصال وتحكم سماعات آبل AirPods


جودة الصوت

سماعات آبل AirPods تعطي صوت أفضل قليلاً مما يتوقعه أي شخص، ومقارنةً مع EarPod من آبل فإن جودة الصوت في آبل AirPods أفضل بشكل واضح.  ويمكن استخدامها من أجل المكالمات الصوتية، وتقوم بعمل جيد وأداء قوي دون أيّة مشاكل.


البطارية

آبل تزعم أنها تستمر حتى 5 ساعات من التشغيل المستمر ودون الحاجة إلى إعادة شحنها، والشحن على قاعدة الشحن لمدة 15 دقيقة فقط سيتيح الحصول على 3 ساعات كزمن تشغيل إضافي.

أثناء تجربة عمر البطارية، وبعد وصلها إلى آيفون 7، وفتح محطة راديو باستخدام تطبيق iHeartRadio، والتشغيل المستمر للموسيقى استمرت السماعات في التجربة حتى 6 ساعات و2 دقيقة من الاستخدام بعد عملية شحن واحدة. وبعدها تم وضعها في قاعدة الشحن واستغرقت 21 دقيقة حتى وصلت إلى نسبة 100%. حقيقةً هذه الأرقام مذهلة وخاصةً عندما تقارنها مع أدوات مشابهة.

قاعدة الشحن تقوم بالشحن بواسطة كبل إضاءة، وأعتقد أنّه يمكن شحن القاعدة كل 3 أو 4 أيام وفق استخدامها.

بطارية سماعات آبل AirPods



الخلاصة

بالتأكيد ستكون سماعات آبل AirPods أحد المنتجات الأكثر إثارة للجدل التي قامت بتوفيرها الشركة هذا العام 2017، ما قامت به آبل في Airpods يعتبر أمر مميز، ولاسيما سهولة الاستخدام والتكامل مع منتجات آبل الأخرى. وبالنسبة إلى السعر فهو 159$  من متاجر آبل لكن لم نستطع تحديده بعد في الخليج العربي.