xiaomi-mi-mix هواتف وأجهزة ذكية

تعرف على هاتف Mi Mix تحفة Xiaomi الجديدة


فاجأت Xiaomi العالم بهاتف Mi Mix الجديد الذي يأتي بتصميم فريد يبرز الشاشة التي يبلغ مقاسها 6.4 بوصة -LCD بدقة 1080p- دون أي حواف جانبية أو من الأعلى، كما يمتاز تصميم الجهاز الجديد باستخدام مادة السيراميك، مع عدم احتوائه على أي مستشعر أو سماعة خارجيًّا، الشيء الذي ساهم في خروج الشركة الصينية بتصميم فريد من نوعه. صحيح أن تصميم الهاتف سيكون نقطة القوة الأهم التي يتميز بها الجهاز، لكن Xiaomi حرصت على تمييزه كذلك بمواصفات عالية أيضًا.

xiaomi-mi-mix-hands-on

واستعانت Xiaomi بمهارة المصمم الفرنسي فيليب ستارك من أجل تصميم هاتف Mi Mix، كما أشار Hugo Barra نائب رئيس الشركة إلى أن مشروع العمل على هذا الجهاز قد بدأ سنة 2014، وتحدث عن إشراف ستارك المكثف على تصميم الهاتف، في حين عبر ستارك عن إعجابه بنسخة السيراميك لهاتف Mi 5 الذي كان أول محاولة من الشركة لتقديم أجهزة ذات تصاميم أخاذة، عِلمًا أن هذا الأخير قد كان أصعب في التصنيع مقارنة بهاتف Mi Mix بسبب انحناءة 3D التي تميز بها.

xiaomi-mi-mix-hugo-barra

وأزالت Xiaomi مستشعر الحركة والسماعة من أعلى الجهاز من أجل إتاحة المكان للخروج بهذا التصميم الرائع، حيث أصبحت الشاشة تحتل أكثر من 91.3% من المساحة الكلية للهاتف، وتم استبدال هذه الميّزات ودمجها عبر محرك يتمركز داخل الجهاز من أجل إنتاج الصوت للمكالمات الهاتفية، مع اعتماد تقنية الموجات فوق الصوتية بدلًا من مستشعر الحركة، وهي سابقة في مجال الهواتف الذكية، هذه التقنية تعمل عبر برمجية Inner Beauty المقدمة من طرف الشركة النرويجية ‘Elliptic Labs، والتي بدأت بالعمل مع Xiaomi على هذا المشروع أواخر سنة 2014. وتباهت الرئيسة التنفيذية لشركة ‘Elliptic Labs بنجاح شركتها في الخروج بهذه التقنية في الوقت الذي فشلت فيه شركات عدة مثل Qualcomm وشركات تصنيع هواتف ذكية أخرى في تحقيق هذا الإنجاز، وعزت هذا النجاح إلى الاستخدام المكثف لهذه التقنية في النرويج ضمن مجالات عدة مثل الصيد، تحليل الزلازل، والصحة، مع كون هدف الشركة القادم هو توفير حركات تحكم بالهواتف الذكية من خلال تقنية الموجات الصوتية مستقبلًا.

xiaomi-mi-mix-ceramic-back

على مستوى المواصفات الأخرى، يأتي هاتف Mi Mix بمعالج Qualcomm Snapdragon 821 بسرعة 2.35GHz، ذاكرة عشوائية بسعة 4 أو 6 جيجابايت، ومساحة تخزين داخلية 128 أو 256 جيجابايت، بطارية بسعة 4400mAh مع دعم تقنية الشحن السريع Quick Charge 3.0، قارئ بصمة، NFC، صوت HD، كاميرا خلفية بدقة 16 ميغابكسل، وكاميرا أمامية مخصصة –ذات حجم صغير- بدقة 5 ميغابكسل تتمركز أسفل الجهاز. وعند جمع هذه المواصفات العالية مع التصميم الخلاب، يكون Barra محقًّا بتلقيب هذا الهاتف بمنتج “الفورمولا وان” الخاص بشركة Xiaomi. وستبقي الشركة على مجهوداتها الأخرى في تقديم هواتف “عادية” عبر سلاسل هواتفها الخاصة التي تتوفر غالبًا بأسعار في المتناول، مع نهج الشركة لاستراتيجية جديدة ببلوغ أسعار جديدة من خلال هاتف Mi Mix –والتي تبقى أسعارًا اقتصادية عند مقارنتها بأسعار هواتف أخرى بنفس المواصفات- وهو شيء طبيعي بالنظر إلى تصميم الهاتف المميز.

xiaomi-mi-mix-screen

وسيتوفر هاتف Mi Mix في الصين بتاريخ 4 نوفمبر المقبل، وسيكلف 516 دولار لنسخة 4 جيجابايت، في حين ستتوفر النسخة الأغلى بسعر 590 دولار، علمًا أن هذه النسخة تحتوي على حواف ذهبية 18 قراط تحيط بالكاميرا الخلفية وقارئ البصمة.