ألعاب

أيهما أفضل: إكس بوكس ون أم بلايستيشن 4


Twitter_Abuomar

 

بعد مرور حوالي عامين على إطلاق جهاز بلايستيشن 4 وجهاز إكس بوكس ون، لا يزال العديد من المستخدمين يتساءلون حول منصة الألعاب الأقوى والأفضل خلال الفترة الحالية.

ومع الانحياز الواضح لملايين المستخدمين إلى منصة معينة نجد أن الكثيرين لا يزالون في حالة تردد أو حيرة عند الشراء ويحتاجون لمعرفة المنصة الأفضل لهم دون تعصب.

لذا سنستعرض معكم في هذا الموضوع مقارنة شاملة بين الجهازين، سنوضح خلالها أهم المعايير التي تهم المستخدمين، بحيث يستطيع القارئ الخروج بتصور شامل يساعده في اتخاذ القرار المناسب عند رغبته بشراء أحد الجهازين وفق ما يناسب احتياجاته.

مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذه المقارنة موجهة خصيصاً للأشخاص الذين يرغبون بحسم ترددهم تجاه الجهازين، أما إن كنت من أصحاب المواقف المتحيزة لإحدى المنصتين من البداية، فندعوك لقراءة هذا المقال بنظرة حيادية ومجردة من أي افتراضات مسبقة.

 


 

أولاً: السعر

دائماً تأتي الأسعار والتكاليف في مقدمة المعايير التي يُفكر بها المستخدمون الراغبون بشراء أحد الجهازين، لكن في الحقيقة عند الحديث عن أسعار إكس بوكس ون وبلايستيشن 4 فلن نجد هذا الفرق الشاسع الذي سيجعلنا ننحاز إلى أحدهما بسبب السعر.

فمثلاً يبلغ سعر جهاز بلايستيشن 4 إصدار 500 جيجابايت في الأسواق الأمريكية حالياً 350 دولار أمريكي، بينما يبلغ سعر نفس الإصدار في أغلب الأسواق الأوروبية 350 يورو (حوالي 400 دولار أمريكي)، وهي نفس أسعار إكس بوكس ون في الأسواق الأمريكية والأوربية.

أما في الأسواق العربية، فيبلغ سعر بلايستيشن 4 إصدار 500 جيجابايت في المملكة العربية السعودية 1500 ريال، وفي الأسواق الإماراتية يبلغ سعره 1400 درهم إماراتي.

بينما يبلغ سعر جهاز إكس بوكس ون إصدار 500 جيجابايت داخل الإمارات العربية المتحدة 1350 درهم إماراتي، وفي الأسواق السعودية يبلغ سعره 1600 ريال وذلك حسب الأسعار الرسمية من مايكروسوفت.

لذا فمن الأفضل عند اختيارك لإحدى الجهازين أن تتجنب وضع السعر ضمن أهم الأولويات نظراً للتقارب بين سعر الجهازين، خصوصاً وأنك قد تميل إلى شراء أحدهما بسبب معايير أخرى هامة بالنسبة لك.

الأفضلية: تعادل


 

ثانياً: الألعاب الحصرية

ربما لم أتطرق لوجهة نظري الشخصية خلال كتابة هذا المقال حتى يستطيع القارئ الاختيار دون أي تأثير، لكن من واجبي أن أنصح أي راغب بشراء منصة ألعاب جديدة أن يضع مسألة الألعاب الحصرية في مقدمة الأولويات دائماً.

شخصياً لو رغبت الآن بشراء منصة ألعاب جديدة فلن اهتم سوى بمسألة الألعاب الحصرية التي توفرها كل منصة، فليس من المنطقي أن أقوم بشراء بلايستيشن 4 وأنا من عشاق لعبة مثل فورزا 6 كما أنه من غير المنطقي شراء إكس بوكس ون وأنا من عشاق لعبة أنشارتد.

لذا من الجيد قبل شراء أي جهاز أن تعرف الألعاب الحصرية المتاحة على المنصتين، فكل منصة لديها قائمة من الألعاب الحصرية الممتعة لكن في النهاية الأمر يعتمد على رغبتك بنوعية معينة من الألعاب.

فمثلاً لو وجدت أن نوعية الألعاب الحصرية لبلايستيشن 4 تتناسب معك بصورة أكبر، فلا تتردد في شراء الجهاز إطلاقاً والعكس صحيح مع جهاز إكس بوكس ون.

خلال الفترة الماضية سنجد أن شركة مايكروسوفت زادت تركيزها على مسألة الألعاب الحصرية لدعم جهاز إكس بوكس ون بشكل أكبر، ولا شك أن الشركة استطاعت أن تمضي قدماً في هذا الباب وذلك مع مجموعة قوية من الحصريات من ضمنها لعبة هالو 5 هذا العام، مع تأكيدها على تقديم العديد من الألعاب الحصرية المميزة خلال العام القادم.

لذا سنكون خلال العام القادم أمام العديد من الألعاب الحصرية المميزة لسوني ومايكروسوفت مع وجود مؤشرات على قوة الألعاب الحصرية وتنوعها بالنسبة لسوني، وبالتالي فإن الحكم على هذه المسألة يعود للمستخدم نفسه واختياره للمنصة التي توفر الألعاب المفضلة بالنسبة له.

يُمكنكم مطالعة الألعاب الحصرية لبلايستيشن 4 خلال العام الحالي من خلال هذا الموضوع.

كما يُمكنكم مطالعة الألعاب الحصرية لإكسبوكس ون خلال العام الحالي من خلال هذا الموضوع.

مع التذكير بأن هناك العديد من الألعاب المميزة والرائعة التي تعمل مع المنصتين وتمتلك شعبية واسعة جداً، مثلاً هذا العام كان لدينا أساسنز كريد سنديكيت وفول أوت 4 وميتال غير سوليد 5 وغيرها، نفس الأمر العام القادم حيث سنشهد إصدار ألعاب مميزة للمنصتين مثل هيتمان وفور أونور ودارك سولز 3 وغيرها.

الأفضلية: تعادل


 

ثالثاً: الأداء

من حيث المواصفات الفنية فيمتلك بلايستيشن 4 وإكس بوكس ون مواصفات متشابهة تقريباً، حيث يعمل الجهازان بمعالج AMD ثماني النواة X86 وذاكرة وصول عشوائي قدرها 8 جيجابايت، بينما تبلغ سرعة المعالج في إكس بوكس ون 1.75 جيجاهيرتز وفي بلايستيشن 4 تبلغ 1.6 جيجاهيرتز، كما أن نوع ذاكرة الوصول العشوائي في بلاي ستيشن 4 هو GDDR5 وهي أفضل من تلك الموجودة في إكس بوكس ون من نوع DDR3.

بينما يمتلك جهاز بلايستيشن 4 معالج رسومات بقوة 1.84 تيرافلوب من نوع AMD Radeon، في حين يمتلك جهاز إكس بوكس ون نفس نوع معالج الرسومات لكن بقوة 1.31 تيرافلوب.

وذكرنا في النقطة الثانية أن هناك العديد من الألعاب التي تعمل على المنصتين، لذا تشكل هذه الألعاب فرصة جيدة لمقارنة أداء المنصتين بطريقة عملية.

جهاز بلايستيشن 4 يُقدم مستوى أفضل في الأداء مقارنة بإكس وكس ون في عدة ألعاب، فمثلاً أغلب الألعاب التي صدرت مؤخراً تعمل بدقة 1080 بيكسل على بلايستيشن 4 مقابل 900 بيكسل على إكس بوكس ون، وشاهدنا العديد من الفيديوهات خلال الفترة الماضية التي توضح تفوق بلاي سيتشن 4 في معالجة الرسومات في بعض الألعاب مثل ميتال غير سوليد 5.

في نفس الوقت يعاني جهاز بلايستيشن 4 أحياناً من هبوط معدل الإطارات خلال الثانية، لكنها تبقى قضية غير واسعة الانتشار فمعظم الألعاب تعمل بصورة جيدة ضمن معدل إطارات 30 – 60 إطار في الثانية.

لكن لا بأس أن تقوم بمراجعة أداء الألعاب المفضلة بالنسبة لك ومقارنتها قبل الشراء، ستجد العديد من الفيديوهات على يوتيوب توضح الفروقات بين نسخة بلايستيشن وإكس بوكس ون لكل لعبة.

الأفضلية: بلايستيشن 4


رابعاً: التوافق

نقصد بالتوافق تشغيل الألعاب المصممة لمنصات الجيل السابق من المنصات على أجهزة الجيل الحالي، مثل تشغيل ألعاب إكس بوكس 360 على إكس بوكس ون، كذلك الحال بالنسبة لألعاب بلايستيشن 2 وبلايستيشن 3.

يدعم جهاز إكس بوكس ون تشغيل مجموعة كبيرة من ألعاب إكس بوكس 360 القديمة، ويتم دعم العديد من ألعاب إكس بوكس 360 على إكس بوكس ون بصورة دورية، حيث يزيد عدد هذه الألعاب عن 100 لعبة حالياً، ولا شك أن خطوات مايكروسوفت في هذا المجال ممتازة وفعالة جداً.

بعكس جهاز بلايستيشن 4 الذي يوفر إمكانيات أقل من حيث دعم الألعاب التي كانت متوفرة على الجيل السابق، حيث من الممكن تشغيل ألعاب بلاي ستيشن 3 على بلايستيشن 4 من خلال خدمة PS NOW لكن الخدمة لم تلقى النجاح المطلوب نظراً لكونها خدمة مدفوعة إضافية وغير فعالة بصورة كافية.

لكن في نفس الوقت فإن الشركة تعمل حالياً على تطوير آلية لتشغيل ألعاب بلاي ستيشن 2 على بلاي ستيشن 4 ولا شك بأنها ستكون خطوة هامة جداً بالنسبة لمستخدمي الجهاز، حيث أعلنت الشركة عن أول قائمة للألعاب التي ستتوفر لبلاي ستيشن 4 لكن من المؤسف أيضاً أن الألعاب ستكون متاحة للشراء وليس من خلال الأقراص القديمة.

الأفضلية: إكس بوكس ون


 

خامساً: التصميم

لو قمنا بإلقاء نظرة سريعة على تصميم الجهازين سنجد أن بلايستيشن 4 يتمتع بتصميم أكثر جاذبية نظرًا لحجمه الصغير، بعكس جهاز إكس بوكس ون الذي يأتي بحجم كبير قد لا يناسب العديد من المستخدمين عملياً، فمثلاً يزن جهاز إكس بوكس ون 3.56 كجم في حين يزن جهاز بلايستيشن 4 حوالي 2.75 كجم، كما يُمكن لمستخدمي بلاي ستيشن 4 وضع الجهاز عند التشغيل في حالة أفقية أو رأسية الأمر الذي يُوفر مرونة أكبر عند الاستخدام بعكس جهاز إكس بوكس ون الذي يجب وضعه في حالة أفقية فقط.

وبالتالي لن تحتاج الكثير من الوقت لإعطاء الأفضلية لجهاز بلايستيشن 4 من حيث التصميم وذلك لامتيازه بتصميم عملي وجذاب مع وزن وحجم أقل من إكس بوكس ون.

الأفضلية: بلايستيشن 4


سادساً: يد التحكم

يد التحكم الخاصة بجهاز بلايستيشن 4 تُعد أفضل بكثير من يد التحكم التقليدية بجهاز إكس بوكس ون وذلك من حيث مرونة الاستخدام وسهولة التحكم كما أنها توفر العديد من المزايا الرائعة للمستخدم مثل إمكانية استخدام السماعة بصورة مباشرة مع يد التحكم، أما السلبية الوحيدة ليد تحكم بلاي ستيشن 4 هي أن جودة تصنيعها أقل نوعاً ما مقارنة بيد تحكم إكس بوكس ون، وبالطبع هذا لا يعني أن أداء يد التحكم الخاص بإكس بوكس ون سيئة لكنها ليست في نفس مستوى يد التحكم الخاصة ببلايستيشن 4.

أما إذا كنت ترغب بشراء جهاز إكس بوكس ون وترى أن يد التحكم من العوامل الهامة بالنسبة لك، فيمكنك الاعتماد على يد التحكم Elite والتي توفر مواصفات مذهلة جدًا وإمكانيات تخصيص رائعة تفوق يد تحكم بلايستيشن 4 بصورة كبيرة، لكن المشكلة أن سعر يد التحكم Elite يصل إلى 150 دولار أمريكي وهو بلا شك سعر مرتفع للغاية.

الأفضلية: بلايستيشن 4


سابعاً: واجهة المستخدم

تم تصميم واجهة المستخدم في بلايستيشن 4 للتركيز على الألعاب والوصول السهل والسريع لها، لكن في نفس الوقت فإن واجهة المستخدم في الجهاز تفتقر لإمكانيات التخصيص، فمثلاً عند تنزيل العديد من الألعاب والتطبيقات ستحتاج لوقت أكبر للوصول لها حيث سيتم عرضها بطريقة أفقية واسعة للغاية.

وعلى الرغم من أن واجهة المستخدم في إكس بوكس ون تبدو أكثر تعقيداً في البداية إلا أنها توفر العديد من الوظائف وتعطي قوة ومرونة أكبر في الاستخدام، فكل ما يحتاجه المستخدم هو القليل من الوقت لكي يعتاد عليها، كما أن مظهر الواجهة يُعد أكثر أناقة من واجهة بلايستيشن 4، ولا ننسى أن الشركة قامت بإطلاق العديد من التحديثات في الفترة الأخيرة استعداداً لجلب نظام ويندوز 10 لإكس بوكس ون والذي بلا شك سيعطي أفضلية واضحة للجهاز من حيث واجهة الاستخدام.

الأفضلية: إكس بوكس ون


 

ثامناً: المزايا الترفيهية

حتى نتجنب الإطالة في هذه النقطة، دعونا نؤكد التفوق الواضح لإكس بوكس ون فيما يتعلق بالمزايا الترفيهية المتعددة مثل التطبيقات والبث المرئي والوصول الفوري للأفلام والموسيقى وقدرات التحكم الصوتي المميزة وتصفح الويب، مع دعم مجموعة رائعة من التطبيقات مثل يوتيوب وسكايب وون درايف ونتفليكس، وبالتالي فإن جهاز إكس بوكس ون يوفر تجربة ترفيهية شاملة ومتكاملة بعكس بلايستيشن 4 الذي تقتصر خدماته بصورة أساسية على الألعاب مع توفيره لبعض الخدمات الترفيهية من حين لآخر.

كما يدعم جهاز إكس بوكس ون إمكانية بث الألعاب عبر أجهزة الحاسب الشخصي، في حين تعمل سوني لغاية الآن على توفير هذه الميزة خلال الفترة المقبلة.

الأفضلية: إكس بوكس ون


 

في الختام، أحب التذكير بأن المقارنة السابقة لا تعني أن هناك منصة جيدة وأخرى سيئة، فكما ذكرت في بداية المقال فإن أجهزة الجيل الحالي (إكس بوكس ون وبلايستيشن 4) تمتلك ملايين المستخدمين حول العالم وكل مستخدم يرى بأن أحد الأجهزة يناسبه أكثر من الآخر.

لذا حين تقرر شراء أحد الجهازين يجب أن تلتفت فقط لما يناسبك ويناسب احتياجاتك وأهم نقطة كما ذكرت في المقارنة هي مسألة الألعاب، حاول أن تعطي لنفسك المزيد من الوقت حتى تستطيع اتخاذ القرار المناسب، ولا تلتفت لما يُقال بأن هذه المنصة أفضل من الأخرى فكل منصة لها خصوصيتها ومميزاتها وعيوبها، والمنافسة الشرسة بين المنصتين باتت تفرض على شركتي سوني ومايكروسوفت إصلاح الأخطاء وتحسين الأداء وتلبية تطلعات المستخدمين بطريقة سريعة وفعالة، وهذا الأمر بدأنا نلمسه خلال الفترة الماضية بصورة واضحة.